مهرجان تأبيني للشهيد محمد مصطفى الحاج أحمد في عرابة قضاء جنين

نشر بتاريخ: 10/07/2005 ( آخر تحديث: 10/07/2005 الساعة: 15:02 )
جنين- معا- نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في بلدة عرابة قضاء جنين مساء امس مهرجاناً تأبينياً لشهيد كتائب المقاومة الوطنية ـ الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الشهيد محمد الحاج أحمد الذي استشهد على يد القوات الخاصة الاسرائيلية على مدخل بلدة عرابة قبل شهر.

حيث بدأ المهرجان بقراءة القرآن الكريم ثم الوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء والنشيد الوطني الفلسطيني، بعدها تقدم ملثمون من كتائب المقاومة الوطنية ـ الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية وقاموا بإطلاق 21 طلقة تحية للشهيد.

عريف الحفل قدم قراءة سريعة لتاريخ الجبهة منذ تأسيسها وطرحها البرنامج المرحلي ـ النقاط العشر ـ وما تلاها من عمليات بطولية بدءاً من ترشيحا ومعالوت الأولى 15/5/1974، وطبريا وبيسان والناصرة والأغوار والعبور والقدس الأولى والثانية.

بعد ذلك ألقى تيسير الزبري عضو القيادة المركزية للجبهة في الضفة الفلسطينية كلمة الجبهة الديمقراطية، وألقيت في المهرجان كلمة باسم كتائب شهداء الأقصى في عرابة كلمة حيت فيها الجبهة وكتائب المقاومة والشهيد حيث تواجد العديد من المسلحين من كتائب الأقصى في المهرجان.

وألقيت أيضاً كلمة المؤسسات الأهلية في عرابة، وكلمة القوى الوطنية والإسلامية، وكلمة ذوي الشهيد وكلمة باسم أسر الشهداء في محافظة جنين، وأخيراً كلمة كتائب المقاومة الوطنية التي أكدت المضي في المقاومة والنضال حتى التحرر والاستقلال.

هذا وقد حضر المهرجان المئات من أهالي بلدة عرابة والقرى المحيطة بها، إضافة إلى وفد ضيوف من الناصرة ضم في عضويته عدد من رجال الدين المسيحي وشخصيات وطنية واجتماعية.

ووزعت في نهاية المهرجان نشرة عن حياة الشهيد.