مسيحيون نرويجيون متصهينون يجمعون مبلغ 40 مليون كراونة نرويجية لاستيطان اليهود في فلسطين

نشر بتاريخ: 30/07/2006 ( آخر تحديث: 30/07/2006 الساعة: 11:05 )
غزة- معا- يعكف مسيحيون نرويجيون متصهينون على جمع مبلغ 40 مليون كراونة نرويجية خلال السنة الجارية من أجل البحث عن اليهود ومساعدتهم للاستيطان في فلسطين.

ونقل موقع الصفصاف الإلكتروني عن صحيفة "افتن بوسطن" اكبر صحف النرويج وأكثرها انتشارا في عددها الصادر أمس السبت أن هناك أكثر من 30 منظمة تعمل في النرويج من أجل دعم إسرائيل.

وتعتبر منظمة" انترناشيونال كريستيني امباساد" مقرها الرئيسي في القدس, اكبر تلك المنظمات, جمعت معظم الأموال في جنوب وغرب النرويج وبالرغم من أن 5 ملايين من المبلغ تذهب للاستيطان غير القانوني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، فأن القانون النرويجي يسمح بان يقدم المواطن النرويجي 12 ألف كراونة ما قيمته 2000 دولار أمريكي للمنظمات تلك ويسجل المبلغ لدى دائرة الضرائب في الدولة على انه تبرعات ويعود كله او قسم منه للمتبرع من أموال الضرائب العائدة.

هذا ويوجد للمنظمة الصهيونية مكاتب وفروع في 80 مكان بالعالم, كما لا تعترف هذه المنظمة بالحقوق الفلسطينية وتطالب بدولة إسرائيل من الفرات إلى النيل.