عضو الكنيست د.حنين يطالب بالغاء أوامر الهدم في قرية دهمش غير المعترف بها

نشر بتاريخ: 03/08/2006 ( آخر تحديث: 03/08/2006 الساعة: 19:31 )
القدس- معا- توجه عضو الكنيست من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، د.دوف حنين، هذا الأسبوع الى لجنة الداخلية البرلمانية بطلب عاجل لادراج مخطط هدم البيوت في قرية دهمش غير المعترف بها (بين اللد والرملة) على جدول أعمال اللجنة، بهدف التوصية بمنع تنفيذ هذا المخطط.

وحذر د.حنين من الاسقاطات التي قد تنجم عن عملية الهدم مؤكدا ان واجب السلطات الغاء مخططاتها هذه والمباشرة بالتعاون الفوري مع سكان القرية، والبالغ عددهم نحو 800 نسمة، من أجل وضع خارطة هيكلية لها، والحد من مأساة أبنائها الناجمة عن عدم توفير أي من البنى التحتية والخدمات الانسانية الأساسية.

هذا وكان د.حنين قد طرح قضية هدم البيوت العربية بحجة البناء غير المرخص أيضا خلال الجولة الميدانية التي قامت لجنة الداخلية البرلمانية الى مدينة اللد هذا الأسبوع، وقال د.حنين خلال لقائه بأعضاء بلدية اللد ورئيسها، بيني ريغف، بأن بوسع اللد كمدينة مختلطة أن تزدهر وتتحول الى ملتقى للحضارات والحوار الحقيقي، لكنه أكد بأن هذه تطوير اللد مرهون بتعامل السلطات مع المواطنين العرب فيها وبتطبيق سياسة التمييز الايجابي بحقهم لتجاوز الفجوة التي نتجت بين المواطنين العرب واليهود في المدينة بفعل التمييز العنصري.

وقال "يجب التعامل مع السكان العرب كمواطنين متساوي الحقوق وليس كرهائن تحت الحكم العسكري".

وأضاف "الحل لمدينة اللد لا يكون بالبحث عن أراض لتوسيع المدينة انما بالاستثمار المكثف وبذل كل الطاقات يالأحياء والحارات القائمة.