الأربعاء: 24/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

نقابة الموظفين تعقد مؤتمرها الثاني في سلفيت

نشر بتاريخ: 16/12/2010 ( آخر تحديث: 16/12/2010 الساعة: 22:38 )
سلفيت-معا- عقدت نقابة العاملين في الوظيفة العمومية مؤتمرها في مقر المركز الجماهيري في بلدية سلفيت اليوم بحضور ممثل المحافظ جابر البطه مدير عام شؤون العامة في المحافظة ورئيس النقابة بسام زكارنه ومعين عنساوي أمين سر النقابة العامة ،الدكتور محمد الأعرج منسق نشاطات النقابة ورئيس نقابة موظفي وزارة العمل والسيد رباح سماره ممثل عن وزارة العمل وممثلين عن المؤسسات في سلفيت.

وافتتح المؤتمر بالسلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء والقت ميسون عثمان رئيسة اللجنة الفرعية لنقابة العاملين حيت المحافظ وشكرنه على رعايته للمؤتمر وعلى جهوده في خدمة المواطنين في محافظة سلفيت . وقدمت شرحا مفصلا عن أعمال اللجنة من 2006 حتى اليوم ماليا وإداريا واشادت بالدور المميز لرئيس نقابة العاملين بسام زكارنه ومجلس النقابة وفي نهاية كلمتها قدمت استقالة اللجنة الفرعية.

و تحدث ممثل المحافظ وأشاده بالنقابة ودورها المتكامل مع الحكومة مبينا دور النقابات المهم منذ بدايات احتلال فلسطين ودورهم الطلعي في المقاومة وثمن العمل الديمقراطي المميز الذي تنتهجه النقابة في اختيار ممثليها

وتحدث بسام زكارنه رئيس النقابة وشرح عمل النقابة وما تقدمه للموظفين شاكرا اللجنة المستقيله على جهودها واكد على استمرار النقابة في خدمة اعضاءها معلنا عن تشكيل صندوق الطالب لابناء الموظفين والعمل على تاسيس مؤسسة استهلاكية للموظفين والعمل على استكمال احياء المشاريع الاسكانية وتحدث عن الخلاف السابق مع الحكومة حول القوانين التي تقرها وضرورة إشراك النقابة والجهات ذات الاختصاص قبل رفعها للرئيس وشرح المخاطر من اقرار قانون التقاعد والضريبة وقانون النقابات والاضراب والتامين الصحي وعدم التزام الحكومة بالاتفاقيات وعدم استكمال الهيكليات والتسكين وعلاوة المخاطرة للمهندسين وعلاوات الاشراف وتعديل سلم الرواتب للفئة الثانية فما دون وتحدث عن امور نقابيه كثيرة لخدمة الموظفين واعلن باسم الموظفين عن تأيد ودعم النقابة لموقف السيد الرئيس أبو مازن بشان رفض المفاوضات في ظل الاستيطان وبين ان النقابة تختلف مع الحكومة حول المطالب ولا تختلف عليها فهي حكومة الشعب الفلسطيني وحكومة الرئيس ابو مازن كما قال.

وانتخب المؤتمر لجنة لرئاسة المؤتمر، كل من الشيخ عمر سماره والدكتور نافز أيوب والسيد فؤاد عزريل وسميه البر ورحب رئيس المؤتمر بالحضور جميعا وأعلن رئيس المؤتمر أن النصاب قانوني وبدء بتنفيذ جدول الاعمال الذي اقر وتاكد من النصاب القانوني وبعدها تم فتح باب النقاش حسب جدول الأعمال وتحدث كثير من الموظفين حول العضوية والانتساب والمؤتمر

واجاب بسام زكارنه على جميع الاسئلة وضرورة عمل انتخابات داخلية واختيار منسق لكل دائرة للوزارات والمؤسسات لانتخاب مجلس النقابة للمحافظة كما تحدث عن النظام الداخلي للنقابة العامة بضرورة التزام الموظفين بالقرارات والإجراءات القانونية والرسمية في وزارتهم كما تحدث عن قيام النقابة بالتحضير لعمل جمعية تعاونية استهلاكية في كل محافظة للموظفين وكمان تحدث عن إسكان للموظفين والصندوق الطالب لأبناء الموظفين .

ثم عرض رئيس المؤتمر القائمة المرشحة على الحضور وقد فازت بالتزكية حيث أن عدد المرشحين يتناسب مع اللجنة المطلوبة وهي 9 وأسماءهم :
1. ميسون احمد مصطفى عثمان

2. حسن ناجح قاسم سليم

3. حمد موسى محمد بركات

4. محمد فتحي فطاير

5. ميسون خميس محمود زيديه

6. بلال يوسف محمد الأقرع

7. عصام علي منصور عبد الله

8. مرعب جارح صالح جاغوب

9. عبد الفتاح احمد أبو ماضي



واعلن بذلك رئيس الؤتمر نهاية العرس الديمقراطي نحو المؤتمر العام الذي سيعقد مع نهاية العام كما اعلن ذلك رئيس النقابة بسام زكارنه