الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

اسرائيل تصعد عدوانها على رفح.. اربعة شهداء بينهم طفلة وشقيقها

نشر بتاريخ: 05/08/2006 ( آخر تحديث: 05/08/2006 الساعة: 01:28 )
رفح- معا- استشهد اربعة مواطنين بينهم طفلة وشقيقها, واصيب عدد آخر بجراح, في غارات وقصف اسرائيلي استهدف فجر اليوم مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وافاد مراسلنا أن قوات الاحتلال وسعت خلال الساعات الماضية من عمليتها في المدينة حتى وصلت الاليات والدبابات الاسرائيلية الى بعد 100 متر عن مستشفى ابو يوسف النجار وسط المدينة.

وأكدت مصادر طبية استشهاد الشاب شريف ابو عياش من نشطاء كتائب القسام في غارة استهدفته فجر اليوم في رفح.

وفي وقت سابق من فجر اليوم استشهد الشاب محمد صلاح الخواجا من نشطاء سرايا القدس, في صاروخ اطلقته طائرة استطلاع على منطقة التنورة في رفح.

واكدت مصادر طبية في مستشفى ابو يوسف النجار ان الشهيد وصل المستشفى مقطوع الرأس بعد ان اصابه الصاروخ الذي اطلقته الطائرات الاسرائيلية بشكل مباشر.

وكان الشاب عمار رجا الناطور ( 19عاما) وشقيقته الطفلة كفاح الناطور ( 15 عاما) قد استشهدا, واصيبت الام والابن الاخر في قصف نفذته الدبابات الاسرائيلية استهدف مجموعة من المواطنين في رفح فجر اليوم السبت.

وافادت مصادر طبية ان الشهيدين وصلا المستشفى اشلاء ممزقة من شدة الاصابات التي تعرضا لها جراء القصف المدفعي.

ووصفت المصادر الطبية حالة الام هدى الناطور بالخطيرة بينما حالة الابن وصفت بالمتوسطة.

من جهتها نقلت مصادر عبرية عن الجيش الاسرائيلي ادعاءه ان مجموعة فلسطينية مسلحة كانت تقترب من قوات الجيش الاسرائيلي التي اجتاحت منطقة الدهنية في رفح حيث رصدتها طائرة استطلاع واطلقت باتجاهها صاروخا اصابها اصابة مباشرة.

يشار الى ان قوات الاحتلال الاسرائيلي تواصل عملياتها العسكرية في جنوب قطاع غزة وتحديداً في مدينة رفح الحدودية منذ يوم الاربعاء الماضي.