رئيس الشين بيت السابق : مهاجمة الاقصى هو اعلان حرب شاملة بين اسرائيل والمسلمين وعلى شارون اعطاء فرصة لابو مازن

نشر بتاريخ: 20/05/2005 ( آخر تحديث: 20/05/2005 الساعة: 02:04 )
قال كارمي غايالون رئيس جهاز الاستخبارات الاسرائيلية السابق في معرض رده على اسئلة القراء على موقع صحيف هارتس الاسرائيلية ان قيام المتطرفين الاسرائيلين بمهاحمة المسجد الاقصى وتنفيذ اعتداء فيه هو اعلان حرب شاملة بين المسلمين في جميع انحاء العالم واسرائيل موضحا ان هؤلاء المتطرفين يشكلون تهديدا حقيقيا على المسجد الاقصى

واوضح غايالون ام هناك هيئات وشخصيات سياسية اثارت وما زالت تثير اجواء مخيفة وتشجع الراديكاليين المتطرفين على تنفيذ مخططاتهم

وفيما يتعلق بالاجواء السياسية داخل اسرائيل حذر رئيس الشين بيت السابق من امكانية وقوع عملية اغتيال سياسي ثانية في اسرائيل حيث كانت الاولى بحق رابين عام 96

وحول اوضاع السلطة اعرب غايالون عن امله في التوصل لسلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين عن طريق ابو مازن لكنه شدد على ضرورة ان تقوم اسرائيل باعطاء ابو مازن الفرصة لتجميع قواه والسيطرة على الاوضاع لا العمل على اعاقته .


الجدير ذكره ان كامي غايالون شغل منصب رئيس الشين بيت في اواسط التسعينيات ويشغل الان رئاسة مجلس استيطاني في مجمع غوش عتصيون الاستيطاني .