رغم اجراء الاطباء عملية جراحية له بالرأس: قائد سرايا القدس في الضفة الغربية ما زال بحالة حرجة

نشر بتاريخ: 26/08/2006 ( آخر تحديث: 26/08/2006 الساعة: 01:26 )
بيت لحم -معا- أجريت عملية جراحية في مستشفى نابلس لقائد سرايا القدس في الضفة الغربية حسام جرادات، حيث أعرب الأطباء عن قلقهم الشديد على وضعه الصحي غير المستقر.

وقال محمود السعدي مسؤول حركة الجهاد الإسلامي في حديث لموقع "فلسطين اليوم" انه إضافة لطاقم المستشفى الطبي، أحضرت طواقم أطباء متخصصة للإشراف وتقييم وضع حسام الذي أصيب بعيارين ناريين احدهما في الرأس.

حيث خضع لعملية جراحية في الرأس، ونقل عن الأطباء قولهم انه لا زال في مرحلة الخطر الشديد حيث لم يطرأ أي تحسن على حالته الصحية.

وذكر السعدي أن جرادات، أصيب بعيارين ناريين الأول في الرأس وبحسب الأطباء أدى لتهتك الجمجمة، والثاني في يده اليمنى.

وقال السعدي :" أن حركة الجهاد الإسلامي حركة معطاءة موضحا أن الاحتلال اغتيال العديد من قادة وكوادر الحركة لكن ظلت مسيرة الجهاد والمقاومة مستمرة وبين أن قوات الاحتلال اغتالت محمود طوالبة وإياد صوالحة ولؤي السعدي وإياد حردان والعديد من قادة الحركة في المدينة لكن بقيت الحركة كالشوكة في حلق الاحتلال".

وأوضح أن الاستشهاد يزيد المجاهدين إصرار على مواصلة الطريق على درب الشهداء