السبت: 18/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

الهباش: نخشى من مجزرة جديدة واسرائيل تمنع الاذان 60 مرة شهريا بالحرم

نشر بتاريخ: 25/02/2011 ( آخر تحديث: 26/02/2011 الساعة: 09:06 )
بيت لحم -معا- اكد وزير الاوقاف والشؤون الدينية الدكتور محمود الهباش ان قيام مجموعات من المستوطنين بالخروج في مسيرة باتجاه الحرم الابراهيمي في الخليل يشكل سابقة خطيرة ولا يمكن السكوت عليها .

وقال الهباش في حديث لـغرفة تحرير وكالة "معا" ان وجود المستوطنين يعتبر استفزازيا وينذر باندلاع شرارة جديدة ، مؤكدا على ان ذلك غير مقبول .

واكد الهباش ان الحرم الابراهيمي مسجد اسلامي خالص ولا يحق لاي جهة ان تفرض سيطرتها عليه غير الاوقاف الاسلامية ، والمستوطنون يحاولون فرض وقائع جديدة على الارض لاعطاء طابع اسرائيلي للمسجد .

واضاف الهباش انه لا يوجد مشكلة دينية مع اليهود انما المشكلة تكمن في الاحتلال الاسرائيلي، معتبرا ان وجود الاحتلال غير شرعي على الاراضي الفلسطينية .

وحول ذكرى مجزرة الحرم الابراهيمي قال الهباس " هذه المجزرة تحيي فينا الكثير من الالم وتعيد الى الذاكرة تلك الجريمة البشعة التي ارتكبتها عصابات المستوطنين قبل 17 عاما ".

وقال "اخشى ان تتكرر تلك المجزرة وذلك في ظل انفلات المستوطنين بحماية من الجيش الاسرائيلي، وان هناك تخوفات كبيرة من ان يرتكب المستوطنون جريمة جديدة في الخليل، وقد اصبح ذلك واضحا من خلال ممارستهم اليومية في الخليل من استفزازات واعتداءات بحق المواطنين وممتلكاتهم ".

واكد الهباش ان اسرائيل تفرض منعا على الاذان في الحرم الابراهيمي بحدود 50 -60 مرة شهريا بحجة عدم ازعاج المستوطنين، او بحجة تأخر المؤذن على الحواجز التفتيشية التي تقيمها على مداخل الحرم .

وطالب الوزير الهباش منظمة اليونسكو والعالم العربي والاسلامي بالتدخل الشريع لحماية الطابع الاسلامي والتراثي للحرم الابراهيمي الشريف.