الثلاثاء: 27/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

محكمة عوفر تحكم بالسجن 17 مؤبد على الأسير صالح دار موسى من بيت لقيا قضاء رام الله

نشر بتاريخ: 14/07/2005 ( آخر تحديث: 14/07/2005 الساعة: 16:30 )
نابلس - معا - قال محامي جمعية أنصار السجين إيليا ثيودورس أن المحكمة العسكرية الاسرائيلية في عوفر أصدرت حكما بالسجن المؤبد 17 مرة على الاسير صالح صبحي دار موسى من قرية بيت لقيا قضاء رام الله على خلفية انتمائه لكتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة "حماس" والتخطيط لعملية تفجيرية في مقهى ليلي وأخرى في محطة للباصات قتل فيهما 16 اسرائيليا.
وخاطب الأسير صالح القاضي أثناء المحاكمة قائلا: "إننا حركة تحرر وطني كأي حركة تحرر أخرى في هذا العالم، وإن سعيتم لتشويه نضالنا في إعلامكم ووصفتموه بالإرهاب.. ولا يمكن لنا السكوت وأمننا مفقود وأمهاتنا وأطفالنا يقتلون، فإذا كانت دماؤكم عليكم عزيزة فإن أهلنا ودمهم أعز علينا، وإن بقيت سياستكم كما هي فإنكم ستعيدون الجميع إلى مربع العنف".
يذكر أن الاسير صالح دار موسى يبلغ من العمر 41 عاماً، وهو متزوج وله ستة أبناء، وقد هدم بيته بالكامل بعد فترة وجيزة من اعتقاله عام 2003.