قاضي القضاة الشيخ تيسير التميمي يحرم الاقتتال الداخلي ويؤكد أن الدم الفلسطيني محرم شرعا

نشر بتاريخ: 17/07/2005 ( آخر تحديث: 17/07/2005 الساعة: 12:53 )
قلقيلية-معا احتفل في مدينة قلقيلية صباح اليوم في سقف المرحلة الأولى لبناء مجمع المحاكم الشرعية في مدينة قلقيلية الذي يخدم أبناء المحافظة بهدف التسهيل عليهم حضره محافظ قلقيلية مصطفى المالكي والنائب عثمان غشاش ورئيس الغرفة التجارية وليد السبع ومدير التربية والتعليم الأستاذ خليل أبو لبده , وفعاليات المحافظة الوطنية والاسلامية .
قاضي القضاة الشيخ تيسير التميمي أكد في كلمة مقتضبة أن قرار مجلس القضاء الأعلى البدء ببناء أول مجمع للمحاكم الشرعية في محافظة قلقيلية , نابع من كون المحافظة محاصرة بالجدار العازل الذي حوّلها الى منطقة منكوبة بعد مصادرة معظم أراضيها , بهدف التسهيل على المواطنين وتحسين أوضاع المحافظة .وأعلن أنه في الوقت الذي نحتفل فيه بسقف الطابق الأول لهذا المجمع , فان المرحلة الثانية فيه ستبدأ مباشرة ودون تاخير .
وحرّم قاضي القضاة الشيخ تيسير التميمي الاقتتال الداخلي وقال ان الدم الفلسطيني حرام على الفلسطيني ومحرّم شرعا .
وأعرب عن أمله في أن يتم تطويق الأزمة في غزة وانتهائها في أسرع وقت ممكن.
من ناحيته أشاد محافظ قلقيلية مصطفى المالكي بعملية تسريع مجلس القضاء الأعلى في بناء المجمع , لما له من انعكاسات ايجابية على سكان المحافظة .
أما النائب عثمان غشاش فقد أكد أن المجلس التشريعي وعلى مدى عشر سنوات لم يسن أو يشرع أي قانون يتعارض مع الشريعة الاسلامية .
ودعا النائب غشاش العلماء المسلمين الى توجيه التحية والثناء للشيخ رائد صلاح الذي أطلقت سلطات الاحتلال سراحه اليوم , لثباته ودفاعه وانحيازه للأقصى المبارك .
الجدير ذكره هنا , أن مساحة بناء ومسطح المرحلة الأولى للمجمع تبلغ 330 متر مربع , في حين تبلغ كلفته 64000 ألف دولا أمريكي .