نبأ لقاء بين اكاديميي حماس ونظرائهم الاسرائيليين في لندن برعاية رجل مخابرات بريطاني يثير ارباك وسائل الاعلام العبرية

نشر بتاريخ: 29/10/2006 ( آخر تحديث: 29/10/2006 الساعة: 22:05 )
بيت لحم -معا- ادّعى التلفزيون الاسرائيلي القناة الاولى ان لقاءً اكاديمياً جمع بين شخصيات محسوبة على حركة حماس وبين نظرائهم الاسرائيليين في العاصمة البريطانية.

واوردت مصادر اسرائيلية غير رسمية ان اللقاء جرى برعاية وحضور الستر كروك مدير سابق بالمخابرات البريطانية المسماة ام اي 6 والذي يعتبر " صديقا لحماس " على حد قول احد الصحافيين الاسرائليين .

وافادت : ان د. خليل الشقاقي هو المبادر لاصطحاب الوفد الفلسطيني فيما كان حاضرا الدكتور احمد يوسف مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية .

وعن الجانب الاسرائيلي كان يقود الوفد الاسرائيلي البرفيسور يائير هيرشفليد وهو اكاديمي سياسي سبق وشارك في لقاءات اكاديمية لها طابع سياسي ايام دخلت فتح في محادثات غير مباشرة مع اسرائيل.

وتعقيباً على هذا النبأ قال احد الصحافيين الاسرائيليين لوكالة "معا" :" ان الاكاديميين الاسرائيليين المشاركين في هذا اللقاء ليسوا سياسيين لكنهم شخصيات مقربة من سياسيين مهمين في الاحزاب الاسرائيلية".

هذا ولم يتسن اخذ تعقيب على النبأ من الدكتور الشقاقي فور بث القناة الاسرائيلية لهذا النبأ كما لم يعرف اذا شارك السفير الفلسطيني في لندن منويل حساسيان باللقاء المذكور .
وفي وقت لاحق ، كفّت وسائل الاعلام العبرية عن التعامل مع الخبر ، كما رفض احد المشاركين ايضاح تفاصيل اللقاء وقال ردا على سؤال : ان اللقاء كان بين اكاديميين فلسطينيين وليس من حماس " وحين سألنا عن اسماء رفض الاجابة وقال ان الامر لا يستحق كل هذا الاهتمام وان القناة الاولى اخطأت بنشر الخبر بهذا الشكل .