الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

الشاباك الاسرائيلي يفشل في تدريب لمنع اغتيال رئيس الوزراء

نشر بتاريخ: 22/07/2005 ( آخر تحديث: 22/07/2005 الساعة: 20:32 )
ترجمة معا- ذكر احد المواقع الالكترونية العبرية المعروف باسم" ولله" ان جهاز المخابرات الاسرائيلي "الشاباك" اجرى تجربة تحاكي محاولة اغتيال رئيس الوزراء بهدف فحص نجاعة الاجراءات الامنية التي يتبعها بهذا الشأن .
وجاء في التقرير ان الشاباك نظم احتفالا تجريبيا في منطقة الطرون قرب القدس حيث لعب احد عناصر الجهاز دور رئيس الوزراء في حين لعب اخر دور متطرف يسعى لاغتياله .
وقد توفرت في هذه التجربة جميع العناصر التي جعلت منها قريبة للواقع وكانت المفاجأة ان جهاز الشاباك ورغم معرفته بمحاولة الاغتيال المفترضة فشل في حماية رئيس الوزراء ومنع المتطرف من اطلاق النار عليه .
وفي تعليق لمكتب رئيس الوزراء اعتبر النتائج التي نشرت في وسائل الاعلام غير دقيقة .
وفي ظل حقيقة نجاح يغئال عمير في قتل رئيس الوزراء السابق يجري جهاز الشاباك بشكل عام والوحدة الخاصة على وجه الخصوص تدريبات مستمرة لمعرفة القدرة الحقيقة لدوائر الحماية على احباط محاولة اغتيال رئيس الوزراء .
وحسب معلومات وصلت صحيفة "تل ابيب" اجرى الشاباك الشهر الماضي تدريبا واسع النطاق شمل مرافقة عناصر الجهاز لرئيس الوزراء الى متحف المدرعات في منطقة اللطرون وهم على علم بوجود محاولة لاغتياله وقد نظم الشاباك حفل عام يحاكي الواقع لاضفاء صبغة حقيقية على مجرى التدريب .
وقد اختار الشاباك هذه المنطقة كونها تحوي منصة تتوسط منطقة مفتوحة يقف عليها رئيس الوزراء مكشوفا للجمهور دون عوائق من اي نوع ، وهدف التحقيق الى حماية رئيس الوزراء خلال عملية الاغتيال واخراجه من منطقة العملية سالما بعد السيطرة على منفذ الاغتيال .
اشترك في التدريب العشرات من عناصر المخابرات اضافة الى عشرين عنصرا من الوحدة الخاصة التابعة للشرطة وضباط حماية من مختلف الوزارات .
وبني التدريب على اساس ان جهاز الشاباك يملك معلومات مؤكدة عن وجود شخص بين الحضور ينوي اغتيال رئيس الوزراء .
ورغم كل هذا نجح شخص يحمل بندقية مزودة بجهاز الليزر من الاقتراب من رئيس الوزراء واطلق عليه النار دون ان يتمكن الحراس من فعل شئ ،مما خلق حالة من الاحباط والارتباك في صفوف كبار الضباط المتواجدين في منطقة التدريب .
احد المتفرجين قال باعلى صوته " انظر الى وجوه رجال الحراسة ،كم هم مرتبكون "
بعد التدريب بوقت قصير توجه رئيس الوزراء الحقيقي الى استاد رمات غان ليفتتح دورة المكابي ، وهذا الموقع يتماثل مع موقع التدريب في شروطه الجغرافية والاتصال المباشر مع الجمهور وخوفا من تكون النتائج مماثلة اقامت الشاباك غرفة زجاجية مضادة للرصاص حول شارون وتنازلت عن اوهام الحماية الكاملة .