الاتحاد الفلسطيني للهيئات المحلية يفتتح المخيم الصيفي الثاني لأطفال فلسطين باليونان

نشر بتاريخ: 23/07/2005 ( آخر تحديث: 23/07/2005 الساعة: 14:50 )
خانيونس -معا- افتتح الاتحاد الفلسطيني للهيئات المحلية المخيم الصيفي الدولي الثاني الذي يقيمه في مدينة ( كونتسا ) اليونانية وذلك بمشاركة 70 طفلا من بلديات الضفة الغربية وقطاع غزة .

وأكد رئيس الاتحاد د. أسامة الفرا على أهمية المخيم في تجسيد العلاقة بين أطفالنا وأطفال العالم والرسالة الخلاقة التي سيقدمها أطفال فلسطين من خلال فعاليات المخيم موضحا أن الأطفال المشاركين هم ممن يعانون من ظروف قهر المحتل كأبناء الشهداء والأسرى والجرحى مشيرا إلى أن أعمارهم تتراوح بين 12 حتى 16 عاما.

وقال الفرا إن " فعاليات المخيم ستستمر لمدة أسبوع سيرفع خلالها أطفالنا العلم الفلسطيني في كل زوايا المخيم ويبدأون فعالياتهم يوميا بالسلام الوطني, مشيرا إلى أن الأطفال استعدوا لتنظيم المسرحيات الهادفة أمام أطفال اليونان التي تحكى واقع أطفال فلسطين اللذين يتعرضون لانتهاكات جنود الاحتلال الإسرائيلي, وأشار الفرا كذلك إلى الدور الذي سيلعبه المخيم في تبادل الثقافات من خلال إحياء التراث في نفوس الأطفال وتقديم الفقرات الفنية الشعبية والرسوم التعبيرية مما يعزز العلاقة بين الشعبين.

وأوضح أن أطفال القطاع والضفة انطلقوا من مدينة أريحا للمشاركة في فعاليات المخيم بعد أن أقاموا ليلة في فندق برج أريحا ومن ثم توجهوا إلى معبر الأردن مشيرا إلى أن رحلة السفر إلى مدينة "كونتسا" اليونانية استغرقت يومين عبر البحر والجو والبر.

وقال رابي أن الاتحاد التقى الأطفال قبل مغادرتهم وقدم لهم توجيهاته الداعية لإبراز الأخلاق والصفات الحميدة التي يتصف بها الشعب الفلسطيني .