الثلاثاء: 09/08/2022

البرغوثي : ما نقوم به يتجاوز موضوع حكومة الوحدة الى الوفاق الوطني الشامل لمنظمة التحرير

نشر بتاريخ: 09/11/2006 ( آخر تحديث: 09/11/2006 الساعة: 16:57 )
غزة - معا-وصف مسؤولون فلسطينيون اليوم في غزة الاجواء بين الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء اسماعيل هنية بالايجابية للغاية والتي ستوصل في القريب العاجل الى تشكيل حكومة الوحدة الوطنية .

وجاء هذا الاعلان بعد ظهر اليوم بعد اجتماع في مكتب الرئيس عباس بغزة حضره عدد من اعضاء الكنيست العرب اضافة الى النائب مصطفى البرغوثى الذي يتوسط لتشكيل الحكومة .

وقال البرغوثي الذي يتوسط بين حركتي فتح وحماس " ان ما نعمل به الان اكثر بكثير من تشكيل الحكومة الجديدة وما نسعى اليه الوصول الى وفاق وطني فلسطيني شامل يشمل منظمة التحرير الفلسطينية وحكومة الوحدة بما يحقق حلم الشعب الفلسطيني ".

ورأى البرغوثي في مؤتمر صحفي عقده بعد انتهاء اجتماع الرئيس عباس وهنية في غزة ان " هذا الحلم يتجسد في رؤيتنا موحدين وان نقدم لبلدة بيت حانون المناضلة الباسلة انجاز الوحدة الوطنية ".

ورفض البرغوثي الكشف " عن اسماء المرشحين لتولي منصب رئيس الوزراء في الحكومة المقبلة " مشيرا الى " انكم ستسمعون هذا الاسم في اللحظة المناسبة وسيقدمه لكم الرئيس محمود عباس ".

واضاف " ان التوافق الفلسطيني بشأن حكومة الوحدة بنيناه بجهد فلسطيني كبير وبمساعدة اطراف عربية " في اشارة الى ان هناك موافقة اقليمية على تشكيل حكومة تجمع بين حركتي فتح وحماس ."

وكشف نبيل ابو ردينة في مؤتمر صحفي عقده بعد الاجتماع " ان مكالمة هاتفية جرت بعد ظهر اليوم بين الرئيس عباس وخالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس بحضور رئيس الوزراء اسماعيل هنية .

وقال ابو ردينة " ان المكالمة بين عباس وهنية كانت طيبة وتعكس الروح الايجابية السائدة الان في قطاع غزة والتي تحاول تشكيل حكومة وحدة وطنية".

وقال البرغوثي " ان المكالمة الهاتفية التي جرت بين الرئيس عباس ومشعل جرت بمبادرة منه واستجاب لها الطرفان ".

واكد البرغوثي " ان المكالمة هي تأكيد ومباركة للجهود التي بذلت والخطوات التي انجزت في طريق انجاز حكومة الوحدة الوطنية معتبرا " ان تلك الجهود وصلت الى نقطة غير مسبوقة من حيث الاتفاق والتوافق على معظم النقاط المطروحة بشأنها ".

واكد ابوردينة " ان الحوارات بين الاطراف كافة مستمرة والنقاش مستمر والاجواء بين الجميع ودية وايجابية ".معبرا عن الامل "بان نتمكن من تحقيق تقدم سريع وجديد في موضوع الحكومة ".

وتجنب ابو ردينة الخوض في تفاصيل المكالمة الهاتفية بين عباس ومشعل مشيرا الى " انها تناولت كافة القضايا التي تعكس الروح الايجابية بما سينعكس على العلاقات الوطنية ".