رغم اقتراب موعد الانسحاب:دبابات اسرائيلية تواصل اعمال التجريف في محيط مستوطنة دوغيت شمال بيت لاهيا

نشر بتاريخ: 25/07/2005 ( آخر تحديث: 25/07/2005 الساعة: 15:19 )
غزة- معا منذ ساعات الصباح تواصل ثلاث جرافات عسكرية اسرائيلية اعمال التجريف في محيط مستوطنة دوغيت شمال بيت لاهيا دون ان تكترث باقتراب موعد الانسحاب الاسرائيلي المرتقب من قطاع غزة في الحادي والعشرين من الشهر القادم.

وقال جمال العطار المزارع في تلك المنطقة ان يقوم به الجيش الاسرائيلي من اعمال لا توحي باقتراب انسحابه فهو يواصل التوغل والقيام بتجريف الاراضي والمزروعات ليل نهار
وقال العطار انه يحلم باليوم الذي تخرج فيه الدبابات من ارضه التي حرم من الوصول اليها منذ اكثر من اربع سنوات.
وتشير تقديرات الجيش الاسرائيلي الى ان مستوطنة دوغيت ستكون اولى المستوطنات التي سيجري الانسحاب منها فهي اولا مستوطنة صغيرة ولا يقطنها سوى عدد قليل من المستوطنين.

السكان عادوا لبعض اراضيهم اثناء الهدنة قبل نحو اربعة شهور وبدوا بزراعتها رغم المخاطر التي تحيط بهم جراء اقتراب الدبابات حيث اكد العطار لمراسلنا ان الجيش يقوم بالبحث عن عبوات ناسفة في المكان وقد قام بتفجير احداها وهذا يشير الى امكانية قيام الدبابات بعلميات توغل تتزامن مع الانسحاب لتامينه.