جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني توزع حقائب إسعاف أولي على التجمعات الاكثر عرضة للخطر

نشر بتاريخ: 22/11/2006 ( آخر تحديث: 22/11/2006 الساعة: 16:39 )
البيرة-معا- بناء على استراتيجية جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في الوضع الراهن، وتردي الوضع الصحي، باشرت الجمعية بصرف مواد إسعافية للتجمعات الأكثر عرضة، وخاصة المدارس والروضات الخاصة في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وتشمل هذه الخطوة توزيع قرابة 2000 حقيبة إسعاف للتجمعات السكانية، التي تزيد عدد أفرادها عن أكثر من 50 شخصاً.

وفي أول أيام الحملة، التي بدأت اليوم، قامت جمعية الهلال الأحمر بمرافقة السكرتير الثاني مسؤول شؤون الصحافة والثقافة والبروتوكول الكسندر إبيرل بتوزيع هذه الحقائب على مدرسة وروضة خليل الرحمن الأساسية في البيرة، ومدرسة الكفيفات في البيرة، ومدرسة وروضة الإنجيلية في رام الله.

ويهدف هذا المشروع الذي تموله وزارة الخارجية الألمانية عبر الصليب الأحمر الألماني، وتنفذه جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني من أجل نشر الثقافة الصحية، وتوفير مواد إسعافية أولية للتجمعات الأكثر عرضة، لضمان حالة صحية أفضل في فلسطين.