محافظ رام الله والبيرة يترأس اجتماعا لمجلس الطوارئ والإغاثة

نشر بتاريخ: 23/11/2006 ( آخر تحديث: 23/11/2006 الساعة: 13:10 )
رام الله - معا - أكد الدكتور سعيد أبو علي، محافظ رام الله والبيرة، على أهمية تفعيل عمل مجلس الطوارئ والإغاثة التابع للمحافظة، ووضع الآليات الكفيلة بتطوير اداء المجلس، بفعالية تضمن تقديم الخدمات للمواطنين بالسرعة الممكنة.

جاء ذلك أثناء ترأسه اجتماع المجلس صباح اليوم الخميس بمقر المحافظة، بحضور ممثلين عن المؤسسات أعضاء المجلس للمجلس .

واستمع المحافظ من الحضور إلى جاهزية مؤسساتهم لحالات الطوارئ المحتملة خاصة، ونحن على أبواب فصل الشتاء، وتم عرض نظام المجلس الداخلي للمراجعة من قبل الأعضاء لبلورة اقتراحات، لإضافتها للنظام بعد اعتمادها وتم التأكيد على تفعيل غرفة العمليات المركزية للمجلس في المحافظة ووضع آلية للتنسيق والاتصال.

وتقرر في الاجتماع تشكيل سكرتاريا للمجلس لمتابعة العمل والتنسيق بين مختلف الجهات، وحصر الموجودات وتحديد الاحتياجات اللازمة للعمل، وكذلك الإعداد لدورات متخصصة في الإسعاف وإدارة الأزمات، وتوفير قاعدة بيانات شاملة لتسهيل عمل المجلس ووضع خطة إعلامية بالتعاون مع وسائل الإعلام المختلفة لتوعية المواطنين وكيفية التصرف في حالات الطوارئ، وتم الاتفاق على عقد اجتماع شهري للمجلس لمتابعة العمل والتحضيرات .

هذا وقد حضر الاجتماع قائد الأمن الوطني في المحافظة، وقائد الشرطة ورؤساء بلديات رام الله والبيرة وبيتونيا ورئيس الغرفة التجارية وممثلين عن شركة الكهرباء ومصلحة المياه والهلال الأحمر ووزارة الصحة ووزارة التربية والتعليم والدفاع المدني وهيئة الإذاعة والتلفزيون والخدمات الطبية وبكدار ووزارة الأشغال العامة ووزارة الحكم المحلي وممثلين عن القطاع الخاص.