جمعية نادي الصداقة الدولي تنظم ندوة تثقيفية للأشبال حول مخاطر المخلفات الإسرائيلية خلال الانسحاب

نشر بتاريخ: 26/07/2005 ( آخر تحديث: 26/07/2005 الساعة: 17:02 )
خانيونس -معا- نظمت جمعية نادي الصداقة الدولي بخان يونس اليوم الثلاثاء ندوة تثقيفية لتوعية الأشبال والطلائع بمخاطر وأبعاد عملية الانسحاب وتحذيرهم من العبث بالمخلفات التي سيتركها الجانب الإسرائيلي بمشاركة أكثر من 70 شبل من الجنسين.

وتحدث مروان النبريص ممثل لجنة المنظمات الأهلية بلجان المساندة والحماية الأهلية حول مخاطر المخلفات التي سيتعمد الجانب الإسرائيلي بتركها.

ودعا النبريص الأشبال إلى عدم العبث في المخلفات التي سيتركها الجانب الإسرائيلي محذرا من دخول الأطفال إلى المناطق التي سيخليها الجانب الإسرائيلي قبل أن تتم عليها عملية المسح الميداني من قبل الأجهزة الأمنية المتخصصة.

فيما دعت لبنى فضة مدير الجمعية إلى زيادة الاهتمام بنوعية الأشبال وخاصة إن هذه الطبقة هي الأكثر تعرضا لمخاطر المخلفات, وقالت فضة يجب على جميع المؤسسات الأهلية والمواطنين العمل على توعية أبنائهم الصغار وتحذيرهم من العبث بالأجسام الغريبة من مخلفات الاحتلال الإسرائيلي.