الجمعة: 12/08/2022

افتتاح دورة تدريبية حول "كتابة المقالات القانونية ومهارات النشر"

نشر بتاريخ: 12/01/2012 ( آخر تحديث: 12/01/2012 الساعة: 18:31 )
رام الله- معا- افتتحت نقابة المحامين النظاميين الفلسطينيين بالتعاون مع مشروع تقوية القضاء الفلسطيني (سيادة 2) الممول من الاتحاد الأوروبي، دورة تدريبية لمجموعة من المحامين المتدربين حول موضوع "كتابة المقالات القانونية ومهارات النشر"، وذلك في قاعة جمعية الهلال الاحمر الفلسطيني بمدينة البيرة.

وحضر الدورة التي يشارك فيها 15 محاميا ومحامية من مختلف محافظات الضفة الغربية، كل من نقيب المحامين الفلسطينيين، المحامي نبيل مشحور وأعضاء مجلس النقابة، اضافة الى المحامية زينة الجلاد مديرة برنامج تطوير نقابة المحامين في مشروع (سيادة 2). حيث تستمر الدورة لثلاثة أيام ويدرّب فيها الدكتور "كيم فاندربوخت" استاذ القانون الاقتصادي الدولي في جامعة بروكسل الحرة.

وفي افتتاحية الدورة أكدت المحامية زينة الجلاد اهمية التعاون بين نقابة المحامين الفلسطينيين ونشاطات مشروع سيادة 2، في مجال تقوية النقابة ومن ضمنها الخطة الاستراتيجية ومنحة الاتحاد الاوربي البالغة قيمتها وليون ونصف المليون يورو، اضافةالى منحة الاتحاد الاوروبي لانشاء مقر جديد للنقابة. كما أكدت اهمية تطوير وتأهيل المحامين الفلسطينيين ورفع كفاءاتهم لما في ذلك من مساهمة في رفع شأن المهنة ودور القانون في فلسطين.

بدوره رحّب نقيب المحامين نبيل مشحور بالضيف المدرّب والمحامين المشاركين في الدورة، وأكد التزام النقابة برفع شأن المحاماة وتطوير المحامي الفلسطيني، اضافة الى أهمية التعاون بين النقابة وباقي المؤسسات والجهات الداعمة. كما شدد على ضرورة ان يكون هناك علاقة قوية بين النقابة والمجتمع المحلي والهيئة العامة للنقابة.

وتناولت الدورة عدة مواضيع منها كيفية كتابة المقالات القانونية، آليات التعلق على أحكام المحكمة، آلية عمل واجراءات المكتب القانوني، العمل على تطوير نشرة قانونية اعلامية تعنى بأخبار النقابة والمحامين في فلسطين، اضافة الى تحديد معايير قبول المقالات القانونية المحكّمة وكيفية صياغتها ونشرها في المجلة القانونية لنقابة المحامين.

جدير بالذكر ان هذه الدورة هي الاولى ضمن سلسلة دورات تهدف الى تأهيل طاقم من المحامين والمحاميات للمساهمة الفعالة بشكل علمي ومدروس في نشاطات المكتب الفني للنقابة.