الأحد: 03/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

النائب عيسى قراقع : مع الاحترام لفهمي الزعارير ومشعل لا يوجد انتفاضة

نشر بتاريخ: 26/11/2006 ( آخر تحديث: 26/11/2006 الساعة: 19:06 )
بيت لحم -معا - قال النائب عيسى قراقع تعقيباً على تصريحات رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل الذي هدد بانتفاضة ثالثة وصراع مفتوح اذا لم تقم دولة فلسطينية كاملة السيادة خلال ستة اشهر، وتعقيباً على رد فهمي الزعارير الناطق بإسم حركة فتح بأن الانتفاضة الثانية لم تنته بعد، قال قراقع انه لا يوجد انتفاضة في الواقع حتى تنتهي او لا تنتهي او حتى تبدأ انتفاضة ثالثة.

واضاف قراقع :" لا زلنا اسرى الشعارات نحاول ان نهرب من الحقيقة ومن مواجهة تحدياتنا الوطنية والسياسية، وكنت اتوقع من السياسيين ان يناقشوا بجدية ومسؤولية لماذا انحسرت وتراجعت انتفاضة الشعب الفلسطيني وتحولت الى انتفاضة ضد الذات الفلسطينية".

وتساءل قراقع في تصريحه :"متى نكف عن استخدام اللغة غير الواقعية والتي تستهتر بعقول الناس فأنا لا اجد امامي سوى انتفاضة فلتان امني وانتفاضة تفكك اجتماعي واقتصادي وانتفاضة في ارتفاع معدلات الجريمة والبطالة والفقر والجوع والاحباط ولا اجد امامي برنامجاً واضحاً لمقاومة الاحتلال وحماية الشعب الفلسطيني من مخاطر وجودية وسياسية تهدده".

ودعا قراقع الى الكف عن استخدام العبارات التي تريد استخدام الناس ادوات مجردة وكأنهم عبيداً عند هذا الفصيل او ذاك وان يتطلع القادة الى الحقائق المؤلمة لمعالجة المخاطر والازمات التي يمر بها الناس.

وقال :"لا يوجد انتفاضة، ولا حتى مقاومة بل يوجد موت كثير وانجاز قليل، يوجد دمار داخلي ومرجعيات متعددة ورؤوس كثيرة، وانهيار في الحركة الوطنية الفلسطينية".

وتابع قراقع :" نحن بحاجة الى مراجعة الكلام التقليدي وتقييم احوالنا جيداً، فكلمة انتفاضة لم تعد تطعم فقيراً او تعطي موظفاً راتبه وحتى لم تعد رافعة ولو معنوياً لتشكيل حكومة وفاق وطني وعلينا ان نجيب على الاسئلة الصعبة..الى اين نحن ذاهبون...ما هو هدفنا بوضوح ونتحرر ولو لمرة واحدة من الكلام الكبير"..

واوضح قراقع :"علينا ان نقف ونعترف اننا فشلنا في ادارة الانتفاضة، ومصدر قوتنا هو هذا الاعتراف لنبدأ من جديد وبطريقة افضل وان الانتفاضة الحقيقية الان هو قدرة سحرية على صمود الشعب الفلسطيني امام الكوارث والويلات والمجازر وبقائه حياً لم يتنازل عن ثوابته الوطنية".