الأحد: 25/09/2022

أهالي الخليل يطالبون الرئيس محمود عباس بإجراء انتخابات بلدية عاجلة

نشر بتاريخ: 27/07/2005 ( آخر تحديث: 27/07/2005 الساعة: 13:19 )
الخليل - معاً - طالب ممثلون عن الفعاليات و القوى الوطنية والإسلامية و ممثلي العشائر في الخليل بإجراء انتخابات عاجلة خلال شهرين لبلدية الخليل.جاء ذلك خلال اجتماع عقد في بلدية الخليل بحضور محافظ الخليل وأعضاء المجلس البلدي وممثلين عن العائلات في الخليل .

وفي بداية حديثة طالب الحاج عبد المعطي السيد المتحدث باسم أهالي ووجهاء الخليل المجلس البلدي بإعطاء ردهم حول حل شركة كهرباء الخليل وإعادتها إلى أملاك البلدية حيث إن المهلة قد انتهت اليوم وحضروا لسماع رد البلدية.

وقال محافظ الخليل عريف الجعبري " إن قرار إغلاق وحل شركة الكهرباء يعود إلى قرار من مجلس الوزراء الفلسطيني وبتوصيات منا في الخليل وحتى نكون على علم بكل الأمور حول شركة الكهرباء يجب تشكيل لجنة من أهالي الخليل ومجلس البلدية لتدريس أوضاعها ومن ثم نقرر"

وفي كلمة القوى الوطنية والإسلامية في محافظة الخليل قال ماهر عبيدو " ان القوى الوطنية و الإسلامية وممثلي المؤسسات الرسمية و الشعبية والأهلية في الخليل قررا رفع كتاب إلى الرئيس محمود عباس يطالب بتسريع إجراء انتخابات بلدية الخليل , ومن ينتخبه المواطنون هو الذي سيكون صاحب القرار الوحيد في كل الأمور و المواضيع المتعلقة ببلدية الخليل وبضمنها شركة كهرباء الخليل "

وتم تعليق الاجتماع لحين تشكيل لجنة خاصة من أهالي الخليل وممثلين عن المجلس البلدي برئاسة المحافظ و التي ستدرس ملف شركة كهرباء الخليل من جميع الجوانب و العمل بما ستقرره اللجنة .