البيت الابيض يعتبر محادثات ايران"خطوة ايجابية اولى"

نشر بتاريخ: 15/04/2012 ( آخر تحديث: 15/04/2012 الساعة: 02:45 )
القدس- معا- اعلن البيت الابيض ان المحادثات التي جرت في مدينة اسطنبول التركية يوم السبت بين مفاوضين من ايران والقوى العالمية الست بما في ذلك الولايات المتحدة تمثل"خطوة ايجابية اولى "في معالجة المخاوف الدولية بشأن البرنامج النووي الايراني.

وناقشت هذه الاطراف في تركيا البرنامج النووي الايراني لاول مرة منذ اكثر من عام واتفقت على الاجتماع مرة اخرى في بغداد في 23 مايو ايار.

وقال بن روديس نائب مستشار الامن القومي ان الولايات المتحدة ترى وجود فرصة للتفاوض بشأن الطريقة التي يمكن ان تفي بها ايران الالتزامات الدولية بموجب برنامجها النووي الذي تقول طهران انها من اجل توليد الطاقة ولاغراض طبية ولكن القوى العالمية تخشى من انه يهدف الى صنع سلاح.

وقال روديس في تصريحات صحفية نقلتها رويترز في كولومبيا حيث يحضر الرئيس الامريكي باراك اوباما اجتماع قمة اقليميا "نعتقد ..ان المحادثات في اسطنبول كانت خطوة ايجابية اولى وانه كان هناك مناخ بناء وان الايرانيين جاءوا الى الطاولة وشاركوا في مناقشة بشأن برنامجهم النووي."

واضاف ان الاتفاق على الاجتماع مرة اخرى في بغداد الشهر المقبل"علامة ايجابية اضافية."

واشارت ايضا الدول الاخرى التي شاركت في المحادثات اليها على انها "بناءة."

وشملت القوى الست الاعضاء الدائمين في مجلس الامن الدولي وهم روسيا والولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا بالاضافة الى المانيا.