الإثنين: 03/10/2022

لقاء جماهيري للتعريف بمركز تطوير المؤسسات الاهلية (NDC)

نشر بتاريخ: 05/05/2012 ( آخر تحديث: 05/05/2012 الساعة: 14:42 )
سلفيت -معا- نظمت محافظة سلفيت والهيئة الوطنية للمؤسسات الاهلية ، اليوم، في مقر المحافظة لقاء جماهيريا للتعريف بمركز تطوير المؤسسات الاهلية (NDC ) وبرامجه التنموية في الاراضي الفلسطينية، واطلاع المركز على اوضاع المؤسسات الاهلية بالمحافظة وابرز احتياجاتها ووضع الاليات المناسبة للتواصل معه والاستفاده من برامجه ومشاريعه، وذلك بحضور محافظ سلفيت عصام ابو بكر ومدير مركز تطوير المؤسسات الاهلية غسان كسابرة ورئيس الهيئة نصفت الخفش، وبمشاركة رؤساء وممثلين المراكز والاندية الشبابية والنسوية والمؤسسات الاهلية في مختلف المحافظات الشمالية.

بدوره رحب ابو بكر بالحضور والمشاركين، واكد على ضرورة الوقوف الى جانب المؤسسات الاهلية واسنادها في اداء واجباتها وعملية التنمية، مشيرا الى توجيهات الرئيس ابو مازن بهذا الخصوص، ودور محافظة سلفيت بشكل خاص في مساندة الهيئة الوطنية وكافة المؤسسات الاهلية بالمحافظة، وشدد على اهمية تفعيل دور هذه المؤسسات وفعاليتها بما يلبي احتياجات المجتمع المحلي اسوة بباقي المجتمعات الاخرى وخاصة في ظل وجود الاحتلال والممارسات العدوانية التي تتعرض لها المحافظة بشكل شبه يومي .

وثمن ابو بكر الجهود التي تبذلها المؤسسات الاهلية في محافظة سلفيت للنهوض بواقع المرأة والشباب ومختلف شرائح المجتمع وشكر مركز تطوير المؤسسات الاهلية والهيئة الوطنية على جهودهم المبذولة في سبيل تغيير الواقع الموجود نحو الافضل ومساهمتهم في احداث التنمية، مشيرا الى وجود جمعيات ومراكز فاعلة في المحافظة وان هناك خطة استراتيجية موجودة لتنظيم عملها وادائها.

نصفت الخفش بدوره شكر الحضور على تلبيتهم الدعوة واشار الى الدور الكبير الذي تقوم به محافظة سلفيت والمحافظ ابو بكر في دعم ومساندة عمل المؤسسات الاهلية بالمحافظة، وتحدث عن اهداف هذا اللقاء، واكد على اهمية الوصول الى المناطق والتجمعات السكانية المهمشة والمهددة بالمصادرة من قبل الاحتلال، كما نوه الى مسألة التمويل المشروط من قبل بعض الجهات الداعمة والممولة للمؤسسات الفاعلة في اشارة منه الى ان الهيئة الوطنية ترفض ان يكون هناك شروط على التمويل المقدم باي شكل من الاشكال. كما اشاد الخفش بجهود مركز تطوير المؤسسات الاهلية والقائمين عليه في دعم ومساندة المؤسسات الاهلية الفاعلة في المحافظة وباقي محافظات الوطن بشكل عام.

من جانبه قدم غسان كسابرة مدير مركز التطوير الشكر للقائمين على هذه الفعالية وثمن الجهود التي تبذلها هيئة المؤسسات الاهلية في محافظة سلفيت ومختلف الجمعيات والمؤسسات الفاعلة على دورها الاخلاقي والانساني الذي تقوم به، وتطرق للحديث عن دور المركز وطبيعة عمله والانشطة والمشاريع التي ينفذها.

وبين اهمية وضرورة تعزيز الحوار والتواصل بين المؤسسات الاهلية المختلفة مع بعضها ومع مركز التطوير ايضا للاستفادة من المشاريع والخدمات التي يقدمها. واشار الى ان المركز سيعمل على تكثيف عقد اللقاءات ونشر المعلومات التي توضح طبيعة عمل المؤسسة والتي يمكن ايضا ان تشكل استفادة لعمل المؤسسات الاهلية الاخرى. وشدد على ضرورة تعزيز الشراكات بين المؤسسات من جهة ومع المحافظة ومختلف الهيئات الرسمية الاخرى من جهة اخرى في وضع الخطط والتدخلات التنموية والعمل على تطبيقها.

وتخلل اللقاء طرح عدة ورقات عمل وشرح قدمها كل من مديرة برامج المنح جميلة ساحلية حيث تحدثت عن مختلف المنح التي يقدمها المركز ضمن مشروع المؤسسات الاهلية الفلسطينية الرابع وسكرتاريا حقوق الانسان والحكم الصالح ومعايير الاستحقاق واليات ومراحل تقديم المشاريع، في حين اشارت اريج دعيبس مديرة دائرة التطوير القطاعي الى برامج التطوير القطاعي بالمركز وطبيعة عمله، كما استعرض منسق البوابة الفلسطينية للمؤسسات الاهلية ( مصادر) حسن حمارشة الخدمات التي تقدمها البوابة من خلال اقسامه المختلفة وكفية الاشتراك بها .