السبت: 20/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

حواتمة يدعو لاكبر التفاف شعبي حول قضية الأسرى المضربين عن الطعام

نشر بتاريخ: 05/05/2012 ( آخر تحديث: 05/05/2012 الساعة: 14:27 )
عمان-معا- دعا نايف حواتمة، الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، جماهير شعبنا الفلسطيني في الوطن وأقطار اللجوء والشتات، إلى دعم الأسرى في معركة الأمعاء الخاوية التي يخوضونها من اجل حقوقهم الإنسانية، ورفضا لسياسات العزل الإنفرادي، والحكم الإداري، والحرمان من العلاج والتعليم والزيارات، من خلال تنظيم مسيرات واعتصامات ينخرط فيها مئات الآلاف على تضامنا ومساندة ودعم لنضالات الحركة الأسيرة.

وأوضح حواتمة أن هذا التضامن سيأتي بتضامن قوى وجماعات وأطراف دولية وازنة بما في ذلك أطراف من داخل إسرائيل، "إسرائيليين يهود" يراعون أن للإنسانية وللأسرى قيم كونية يجب أن تطبق على الأسرى الفلسطينيين بديلاً عن أشكال الاضطهاد والقمع التي تمارسها سلطات الاحتلال.

وأعلن حواتمة عن تواصله مع ممثلي الأمم المتحدة، وممثلي البلدان الأوروبية والعالم، ومنها روسيا والصين، وأعداد واسعة من ممثلي الأحزاب والنقابات العالمية، والعديد من القوى الفاعلة في البلدان العربية، من خلال رسائل وزيارات متعددة من اجل التضامن مع الأسرى الفلسطينيين.

وأعرب حواتمة عن قلقه الشديد على حياة الأسرى الفلسطينيين، معتبرا في الوقت ذاته أن ما يمارسه الإحتلال الإسرائيلي في سجونه يتناقض مع إتفاقية جنيف الرابعة، وميثاق الأمم المتحدة، وكافة قرارات الجمعية العامة لحقوق الإنسان.

وطالب حواتمة قيادة السلطة الوطنية الفلسطينية، ومنظمة التحرير بنقل قضية الأسرى لمجلس الأمن فوراً، وللجمعية العامة في الأمم المتحدة، وجمعية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، وإلى محكمة العدل الدولة، والمحكمة الجنائية الدولية، من اجل استصدار قرارات تدين السياسات الإسرائيلية تجاه الأسرى، وتوقف كل أشكال التناقض مع القيم الكونية مع حقوق الأسير عالميا، مؤكدا أن الالتزام بهذه الخطوات من شأنه أن يشكل انتفاضة الأسرى من اجل نصرة الحركة الأسيرة وإيصال رسالتها.