نشرتها "معا"- الرئيس يستجيب لمناشدة طلبة فلسطين في تركيا

نشر بتاريخ: 02/06/2012 ( آخر تحديث: 05/06/2012 الساعة: 19:23 )
تركيا- معا- استجاب الرئيس محمود عباس "أبو مازن" لمناشدة 40 طالبا فلسطينيا في تركيا بالعمل من أجل إنقاذ مستقبلهم العلمي، والتي نشرتها وكالة "معا" وأمر الرئيس بتحويل القضية للمتابعة من قبل الجهات المختصة في الرئاسة والسلطة الفلسطينية.

وكان نحو 40 طالبا قد ناشدوا الرئيس محمود عباس ومجلس الوزراء ووزارة التربية والتعليم العالي بالعمل من أجل إنقاذ مستقبلهم العلمي، مؤكدين أن طموحهم بدراسة تخصص الطب البشري بدأ يتبدد بسبب قرارات جديدة صادره عن التعليم التركي تتعارض مع ما تم الإعلان عنه في السابق.

وأوضح الطلبة في مناشدة لهم تلقت "معا" نسخة منها، أنهم خرجوا من فلسطين في منحة من التعليم التركي من أجل دراسة الطب، ولكن بعد أشهر من تعلم اللغة التركية والوصول إلى اختيار الجامعات طالبهم التعليم التركي باختيار تخصصات مغايرة للطب وان عدد ضئيل منهم من سيحصل على الطب والباقيين سيلتحقون بتخصصات أخرى، وهو ما اعتبره الطلبة مخالفا لما خرجوا من أجله ويبدد طموحهم ومستقبلهم.

وشدد الطلبة على أنهم خرجوا من فلسطين وتغربوا عن أهلهم من أجل دراسة الطب فقط لا غير، وحتى يعودوا إلى فلسطين لخدمة أهلهم ووطنهم وقضيتهم، خاصة أن الشعب الفلسطيني في أمس الحاجة إلى الأطباء والمختصين بسبب الأوضاع السياسية الصعبة التي يعيشها بسبب الاحتلال.

وفيما يلي نحص المناشدة كاملة كما تلقتها "معا"

السيد الرئيس محمود عباس أبو مازن

السيد معالي رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض

السادة في وزارة التربية والتعليم العالي- رام الله

الإخوة في إدارة قسم المنح والبعثات الدراسية
تحية طيبة وبعد؛

نحن الطلاب الفلسطينيين الحاصلين على منح دراسة الطب في دولة تركيا لعام 20112012 والمذكورة أسماءنا أدناه، لقد جئنا إلى تركيا وبدأنا في دراسة اللغة التي شارفت على الانتهاء، وقد وصلنا إلى تركيا على أساس حصولنا على منحة لدراسة الطب بناء على المقابلات التي تمت في شهر حزيران من العام الفائت بحضور الإخوة في وزارة التربية والتعليم العالي، قسم المنح والبعثات الدراسية.

ومنذ يومين صدر عن وزارة التعليم التركي البيان الخاص في اختيار الجامعات وترجيحات المدن والجامعات المنوي الدراسة بها وقد فوجئنا بوضعهم لنظام جديد ترتب عليه وجوب اختيار تخصصات أخرى إلى جانب تخصص الطب الذي جئنا لدراسته، وبعد أن ذهب الطلاب من اجل الاستفسار والسؤال في وزارة التعليم التركية تبين لهم أن ما نسبته 10% من الطلاب المبعوثين للطب هم فقط من سيحصلون على المنح، وهذا يعني أن غالبية الطلاب المبتعثين لن يحصلوا على تخصص الطب الذي أتوا من أجله وهذا ما لم يكونوا على علم به عند خروجنا من فلسطين.

ومع إصرار الطلاب على حقوقهم في دراسة الطب وخوف الأهالي على مستقبل أبنائهم وضياع عام من دون جدوى، وبما أنكم وزارة التعليم العالي وأننا بعثنا من قبلكم، نتمنى منكم العمل على مساعدتنا في الحصول على حقنا المنشود في دراسة الطب من خلال إثبات المقابلة التي تمت مع أعضاء من السفارة التركية في القدس والتنسيق مع السفارة الفلسطينية في أنقرة من اجل التوصل إلى حل لهذه المشكلة بأسرع وقت ممكن بسبب ضيق الوقت وقرب حسم الخيارات والتصديق على التخصصات الأخرى.

قائمة أسماء الطلاب :
مدينتا انقرة وانطاليا.
هيثم حسين جبرين
عماد الدين عبدالله
براء العطار
براء كتانية
عماد شقلية
علاء حمايل
حسين ابو مزيد
هناء الخطيب
بيان سعادة
فادي مدني يزن اولاد محمد
وسيم المبيض
تامر الحلو
ثائر العجوري

مدينتا سامسون وبورصا
بكر حلايقة
انس عبد العال
علاء حلاوة
ايمن ابو غضيب
عبيد صوافطة
أنس حرب
نداء دشت
معاذ سراحنة
محمد غنيم
محمد الجبالي
مؤمن المناصرة
محمد أبو شاويش
محمد زيدان

مدينتا أزمير وطرابزون
أحمد أبو زر
أحمد جبريل
أحمد بوزية
أحمد يونس
صهيب ثويب
عادل الدرابيع
شادي حميدات
محمود الحرازين
محمود دردونة
رفيق رملاوي
عز الدين رزق مصري
خليل النجار

مدينة اسطنبول
محمد نصر الله
محمود نعمان
جهاد حروبي