الجمعة: 12/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

مجلس قروي المالح والمضارب البدوية يثمن دور الحكم المحلي

نشر بتاريخ: 26/06/2012 ( آخر تحديث: 26/06/2012 الساعة: 12:17 )
طوباس-معا- قال مجلس قروي المالح والمضارب البدويه في الاغوار ان الدور الذي تلعبه وزارة الحكم المحلي في الوقوف مع السكان خلال عمليات الهدم والترحيل داعما اساسيا في ثبات وصمود السكان فوق اراضيهم.

وبين المجلس ان وزارة الحكم المحلي ممثلة بمديرية طوباس والمجلس القروي اتبعت نهج التعويض المباشر للسكان من حيث توفير الخيم والصهاريج اثناء عمليات المصادره والهدم.

واوضح المجلس ان الوزاره وزعت صهاريج للمياه لسكان المضارب التي استولى الاحتلال على صهاريجهم وسكب المياه منها تاركا الاطفال بدون مياه.

وتم توزيع 12 صهريجا لسكان عين الحلوة والبقيعه والميته وذلك بحضور اسماعيل خرابيش من شؤون البدو وجوده اسعيد من اتحاد الفلاحين ومعتز بشارات من المحافظه وبالتنسيق المباشر ما بين المجلس ومديرية الحكم المحلي في طوباس.

من جانبه قال عارف دراغمه رئيس المجلس ان السكان في منطقة المضارب يواجهون سياسة القوه التي تتبعها سلطات الاحتلال وذلك بالوقوف امام انسانية الحياه للاطفال والنساء والشيوخ بهدم مضاربهم وقطع المياه عنهم والاستيلاء على ارضهم وان المجلس ووزارة الحكم المحلي في تواصل وتنسيق مستمر من اجل بناء اي منشاه يهدمها الاحتلال وتوفير ما هو لازم لهم.

وثمن المجلس والسكان دور الوزارة ومدير عام المشاريع فيها هاني كايد ومديرية الحكم المحلي في طوباسي ممثلة بـ طارق اعمير لدورهم في القيام بواجبهم اتجاه منطقة الاغوار وخاصه منطقة المضارب التي تتعرض لهجمة احتلالية.