السفير صالح يجتمع برئيس وزراء البيرو السابق

نشر بتاريخ: 28/06/2012 ( آخر تحديث: 28/06/2012 الساعة: 16:30 )
رام الله - معا - أشاد مساعد وزير الشؤون الخارجية لشؤون الأمريكتين السفير منجد صالح بالعلاقات التي تربط جمهورية البيرو ودولة فلسطين.

جاء ذلك خلال اجتماعه صباح اليوم، في مقر الوزارة بنائب رئيس وزراء البيرو سالمون ليرنير، والمستشار السياسي السابق لرئيس جمهورية البيرو مانويل مونيرو بيريز، بحضور مدير عام الإعلام بالخارجية حسان البلعاوي ومنى القيسي من إدارة الأمريكيتين.

السفير صالح الذي رحب بالوفد الضيف باسم وزير الشؤون الخارجية د.رياض المالكي، قدم شرحا وافيا تناول مجمل التطورات السياسية الأخيرة على ملف عملية السلام المتعثرة بسبب سياسات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته المستمرة للقانون الدولي والإنساني وملف المصالحة الوطنية الفلسطينية وحكومة الوفاق الوطني، كما استعرض الوضع الإقليمي في المنطقة وتأثيراته على القضية الفلسطينية.

وتناول الاجتماع سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين على ضوء اعتراف البيرو بدولة فلسطين في نهاية يناير 2011 وفي ظل وجود جالية فلسطينية ذات حضور قوي ومؤثر في البيرو يتمثل بتولي شخصيات من أصل فلسطيني لمواقع قيادية الهامة في الدولة مثل دانيل ابو غطاس رئيس البرلمان .

من جهته أكد رئيس وزراء البيرو السابق على اهتمامه الشخصي بفلسطين حيث كان قد زار بيت لحم في عام 1978 وانه سيبذل قصارى جهده للدفاع عن القضية الفلسطينية وتوطيد العلاقات بين البلدين .

يذكر أخيرا ان ليما عاصمة البيرو ستحتضن في مطلع أكتوبر القادم مؤتمر القمة الثالث بين الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية والذي سيشارك به الرئيس محمود عباس بناء على دعوة من رئيس البيرو اولانتا هومالا.