"اشد" يقيم مجلساً سياسياً في مخيم نهر البارد

نشر بتاريخ: 10/07/2012 ( آخر تحديث: 10/07/2012 الساعة: 13:23 )
لبنان- معا- اقام اتحاد الشباب الديمقرطي الفلسطيني "اشد" مجلساً سياسياً في مخيم نهر البارد تحت شعار "الشباب عنوان الحاضر وأمل المستقبل"، حضره عدد واسع من قيادات وكوادر واعضاء اشد والطلبة الجامعيين.

وبدأ المجلس بكلمة من مسؤول قطاع الطلاب في الإتحاد المهندس نبيل احمد وحيا الشباب المعتصمين ما يقارب 25 يوماً في خيمة الاعتصام في نهر البارد للمطالبة برفع الحالة الامنية والعسكرية عن المخيم وابنائه.

واكد احمد أن الربيع الفلسطيني قد بدأ من نهر البارد، ودعا الشباب الى تنظيم انفسهم لانهم عنوان الحاضر وامل المستقبل.

ودعا فادي بدر عضو قيادة الجبهة الديمقراطية في لبنان الجهات المعنية الى تنفيذ الوعود وفي مقدمتها اطلاق سراح من تبقى على اثر الاحداث الاخيرة، والشروع بالغاء التصاريح مقدمة على طريق انهاء الحالة العسكرية والامنية عن المخيم.

واكد بدر بأن المخيم وابنائه ليسوا بحالة عداء مع الجيش اللبناني وما جرى من احداث ما كان ليجري لولا الحالة "الشاذة" منذ خمسة اعوام، مطالبا رئيس الحكومة اللبنانية برعاية مصالحة لمعالجة كل التداعيات الناتجة عن الاحداث الاخيرة في مخيم البارد.

وشدد بدر على ضرورة الاسراع في انهاء معاناة ابناء المخيم عبر تسريع وتيرة الاعمار وعودة كل العائلات الى بيوتهم.