السبت: 03/12/2022

سفير بريطانيا باسرائيل: صورة اسرائيل في العالم آخذة بالانهيار

نشر بتاريخ: 03/08/2012 ( آخر تحديث: 06/08/2012 الساعة: 08:20 )
القدس - معا - قال السفير البريطاني في اسرائيل متيف جولد، بأن الممارسات التي تقوم بها قوات الاحتلال في الأراضي الفلسطينية وعلى رأسها الاستيطان، من شأنها أن تزيد من عزلة اسرائيل على الساحة الدولية.

ونقل موقع القناة العاشرة في التلفزيون الاسرائيلي صباح الجمعة عن جولد قوله:"إن الصورة الحسنة التي تحاول إسرائيل رسمها للعالم آخذة في الانهيار، في ظل الممارسات التعسفية التي تقوم بها بحق المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، واستمرارها في منهج البناء غير القانوني على الأراضي التي يمتلكها مواطنون فلسطينيون بالضفة".

ونوّه جولد إلى أن المكانة الدولية لاسرائيل آخذة بالتدهور بشكل مستمر وأن مستوى التأييد الدولي لها في انخفاض متواصل، لاسيّما في ظل بروز نشاط نواب برلمانيين وحقوقيين وشخصيات مهمة حول العالم في مجال الدفاع عن الحقوق الفلسطينية.

واضاف السفير البريطاني :" إسرائيل تستثمر موارد كبيرة من الناحية الإعلامية لتحسين صورتها، ولكن الناس بالرغم من أنهم ليسو خبراء فهم أيضاً ليسو أغبياء، فهم يشاهدون يومياً القرارات حول البناء الجديد في المستوطنات، ويقرؤون القصص حول ما يحدث في الضفة الغربية وقطاع غزة".

كما ونقلت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن السفير البريطاني في إسرائيل أكد أن الدولة اليهودية، تفتقد الدعم الدولي للدولة اليهودية، بسبب التوسع الاستيطاني في الضفة الغربية واستمرار القيود المفروضة على قطاع غزة.

وقال إن هناك قلق متزايد في المملكة المتحدة من عدم توصل إسرائيل لمحادثات سلام مع الفلسطينيين.

وعلى الجانب الآخر، قال يغال بالمور المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية أن مشاعر الصداقة بين الإسرائيليين تجاه بريطانيا بشكل عام، هي قوية كما كانت، كما أعرب عن أسفه لسماع السفير يتحدث عن تزايد التفاوت بين البلدين.

وفي سياق متصل تطرق جولد إلى الخلافات الإسرائيلية مع شبكة البريطانية "BBC" قائلاً:"شبكة "BBC" فتحت صفحة خاصة لكل الدول المشاركة في الألعاب الأولمبية، وتم ذكر عاصمة كل دولة في الصفحة الخاصة بها إلا إسرائيل، ولم ينته هذا الأمر لهذا الحد فقد وضعت صورة جندي يشتبك مع شاب فلسطيني داخل صفحة إسرائيل.