الأحد: 29/11/2020

ابو سمهدانة: ليبرمان ينتقل من مرحلة البلطجة والارهاب لمرحلة الحماقة

نشر بتاريخ: 25/08/2012 ( آخر تحديث: 25/08/2012 الساعة: 14:02 )
غزة - معا - ندد عضو المجلس الثوري لحركة فتح الدكتور عبد الله أبو سمهدانة بحملة التحريض التي يشنها وزير الخارجية الاسرائيلي المتطرف افيغدور ليبرمان على الرئيس محمود عباس.

وقال أبو سمهدانة في تصريح صحفي تلقت "معا" نسخة منه، أن ليبرمان ينتقل من مرحلة البلطجة والإرهاب إلى الحماقة والجنون من خلال التحريض المتواصل الذي يقوم به والذي بات يستهدف حياة الرئيس عباس شخصياً تحت عناوين مختلفة.

واعتبر أبو سمهدانة أن جنون ليبرمان هذا لن يعفيه من المسؤولية ودفع الثمن، مشيراً إذا كان ليبرمان مجنون فهناك آلاف المجانين من أبناء الشعب الفلسطيني وما يلجمهم هو الرئيس أبو مازن.

وقال أبو سمهدانة أن التاريخ يعيد نفسه وأن الحملة التي شنها رئيس حكومة الاحتلال الأسبق ارئيل شارون ضدر الرئيس الخالد ياسر عرفات ها هي تطل برأسها اليوم من خلال الوزير المتطرف ليبرمان والذي يرى في الرئيس أبو مازن عقبة في وجه السلام يجب تنحيته.

وحذر أبو سمهدانة من أي محاولة للمساس بالرئيس القائد العام لان ذلك سيجر على المنطقة الويلات وستجعل حكومة إسرائيل تندم على اللحظة التي فكرت فيها بالمساس بالرئيس أبو مازن.

وأضاف أبو سمهدانة وحينها لن تفلت من الحساب والذي سيكون بالتأكيد بأثر رجعي وسيكلف الاحتلال ثمناً باهظاً.