هجوم على مديرية امن شمال سيناء بعد اعتقال مطلوبين

نشر بتاريخ: 16/09/2012 ( آخر تحديث: 16/09/2012 الساعة: 14:59 )
العريش- معا- تعرضت المقرات الامنية المصرية بمدينة العريش لهجوم من قبل مسلحين صباح الاحد بعدما شنت الاجهزة الامنية حملة امنية كبيرة على قرية المهدية برفح واعتقلت 4 مطلوبين.

ووقعت اشتباكات عنيفة برفح اصيب فيها 6 اشخاص وقامت المجموعات المسلحة باطلاق النار وقذائف الـ "ار. بي. جي" على حواجز امنية تابعة للجيش برفح والشيخ زويد، بينما قامت مجموعات مسلحة بشن هجوم مسلح في توقيت واحد على مقرات امنية بالعريش تضم مديرية امن العريش ومقر قسم شرطة اول العريش العريش ومبنى نجدة العريش.

وصرحت مصادر في سيناء بان حملة امنية اقتحمت قرى بدوية بمدينتي رفح والشيخ زويد فجر اليوم واعتقلت 4 متهمين مطلوبين بقرية المقاطعة بالشيخ زويد وتعرضت الحملة الامنية لاطلاق نار من قبل المسلحين.

واكدت المصادر بان الحملة الامنية ضبطت 4 متهمين مطلوبين على ذمة الجماعات الجهادية وحادث رفح الذي قتل فيها 16 جنديا مصريا وقد اصيب خلال الحملة الامنية 3 مجندين وطفلة وشخصان اخران وتم نقلهم الى مستشفى الشيخ زويد ومستشفى العسكري بالعريش.

وردت العناصر المسلحة على الحملة الامنية بشدة وقام مسلحون بقصف مقرات امنية بالعريش.

وقد صرحت امنية بان مدنيين على الاقل اصيبا باعيرة نارية خلال قصف الجماعات الجهادية على مقر نجدة العريش وتم نقلهما الى مستشفى العريش.