مجلة فرنسية تعتزم نشر رسوما مسيئة للرسول

نشر بتاريخ: 18/09/2012 ( آخر تحديث: 19/09/2012 الساعة: 09:26 )
بيت لحم معا - وكالات - قررت مجلة "شارلي إيبدو" الفرنسية الأسبوعية الساخرة نشر رسوم كاريكاتورية للنبي محمد صلي الله عليه وسلم في عددها الذي يصدر الأربعاء، وفقا لما أعلنه مديرها.

وقال مدير المجلة ردا على سؤال لقناة آي-تيلي إن هذه الرسوم "قد تصدم الذين يريدون أن يصدموا عبر قراءة صحيفة لا يقرأونها على الإطلاق".

واعتبر أن الرسوم التي ستنشر في صفحة داخلية وفي الصفحة الأخيرة ليست مستفزة أكثر من العادة. وأضاف "هل حرية الصحافة استفزاز؟".

وعلق رئيس الوزراء الفرنسي جان مارك آيرولت على هذا الإعلان بالقول إنه يرفض "أي مغالاة" في ما يتعلق بالرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد التي قررت المجلة نشرها داعيا الجميع إلى التحلي بـ"المسؤولية".

وقالت رئاسة الوزراء الفرنسية في بيان إنه "في ظل الوضع الحالي" فان رئيس الوزراء يؤكد "عدم موافقته على أي مغالاة" ويدعو إلى أن "يتحلى كل فرد بروح المسؤولية".

كما أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ردا على سؤال أثناء وجوده في القاهرة حول إمكانية نشر رسوم للنبي أنه "ضد أي استفزاز" مذكرا بوجود حرية تعبير في فرنسا.

وأثار نشر مقتطفات على الإنترنت من فيلم "براءة المسلمين" الذي تم تصويره في الولايات المتحدة ويتعرض للنبي محمد، تظاهرات غاضبة في مختلف أنحاء العالم الإسلامي.