وزير خارجية روسيا يؤكد على اهمية ايجاد حل عادل للقضية الفلسطينية

نشر بتاريخ: 19/09/2012 ( آخر تحديث: 19/09/2012 الساعة: 17:12 )
موسكو- معا- اكد وزير الخارجيه الروسي سيرجي لافروف على موقف روسيا المبدئي وبما يتطابق مع مواقف الدول الأعضاء بجامعة الدول العربية الرامية لدعم التطلعات الوطنية للشعب الفلسطيني والتوصل لتسوية اسرائيلية - فلسطينية عادلة وراسخة على قاعدة القانون الدولي المعترف بها.

جاء ذلك في اطار الاجتماع الدوري السنوي الذي عقده الوزير لافروف في مقر وزارة الخارجيه مع مجلس السفراء العرب وبحضور سفير دولm فلسطين د.فائد مصطفى.

واشار الوزير لافروف خلال الاجتماع وتعقيبا على مداخله للسفير مصطفى انه وفي خضم احداث الربيع العربي يجب ان تبقى القضيه الفلسطينيه ذات اولويه مؤكدا على ان روسيا سوف تصر دائما على ذلك ، وهي ايضا سوف تستمر في مطالبه الاطراف الدوليه الاخرى بذلك .

وفي الشأن السوري، أكد الوزير لافروف أن روسيا تدعم مهمة الأخضر الإبراهيمي المبعوث الأممي العربي الجديد مشيرا الى الموقف المبدئي لروسيا الذي يقف في صف حل المشاكل السياسية الداخلية والنزاعات بالطرق السلمية وبواسطة الحوار الوطني والوفاق الشعبي دون تدخل من الخارج.

واكد ايضا على ضرورة تضافر جهود المجتمع الدولي لصالح الوقف العاجل للعنف في سورية وتهيئة الظروف لإطلاق عملية تسوية الأزمة على أساس تنفيذ قراري مجلس الأمن الدولي رقم 2042 و 2043 وبيان جنيف الذي صاغته مجموعة العمل.

إضافة لما تقدم تمت مناقشة القضايا المتعلقة بالأوضاع في اليمن والسودان وحول تسوية نزاع الصحراء الغربية والبرنامج النووي الإيراني وكذلك المسائل المتصلة بالدعوة لعقد مؤتمر عام 2012 الخاص بإنشاء منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل ووسائل توصيلها في الشرق الأوسط.

وأكد المشاركون على "الإهتمام المشترك في التدعيم المستقبلي لعلاقات التعاون بين روسيا والمنظمات العربية الإقليمية وعلى رأسها الجامعة العربية ومجلس تعاون دول الخليج العربي.

كما أعرب الدبلوماسيون عن تأييدهم لبذل الجهد للخروج بأفضل النتائج من اللقاء الوزاري الثاني للحوار الإستراتيجي" روسيا- دول مجلس التعاون الخليجي" الذي سيعقد في الرياض والدورة الأولى لمنتدى التعاون العربي- الروسي الذي ستعقد في موسكو.