السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

خوفا من تدهو الاوضاع: وزير الجيش الاسرائيلي يطالب اولمرت بوقف اعمال الحفر في القدس

نشر بتاريخ: 08/02/2007 ( آخر تحديث: 08/02/2007 الساعة: 17:00 )
بيت لحم- معا- طالب وزير الجيش الاسرائيلي عمير بيرتس في رساله وجهها يوم امس الى رئيس الوزراء ايهود اولمرت بوقف اعمال الحفر والهدم الجارية في منطقة باب المغاربة في القدس خوفا من تدهور الاوضاع الامنية في المنطقة.

وارفق بيرتس مع رسالته توصية مقدمة من رئيس الهيئة السياسية والامنية في وزارة الجيش جنرال احتياط عاموس غلعاد تضمنت سلسلة من الاسباب والدواعي الامنية الموجبة وقف هذه الاعمال.

وجاء في توصية غلعاد ان اعمال الحفر خاصة في هذا الوقت تلحق اضرارا كبيرة بجهود اسرائيل الرامية للحفاظ على التهدئة القائمة مع الفلسطينيين اضافة الى احتمالية اثارة مشاعر الغضب ضد اسرائيل في العالم العربي والاسلامي.

واشار غلعاد الى ان عمليات الحفر ستلحق الضرر بالقمة المرتقبة بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء اولمرت وزيارة وزيرة الخارجية الامريكية للمنطقة اضافة الى عدم تنسيق اعمال الحفر مع الاردن كما يجب.

واحتج مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي على ما اسماه بتسريب فحوى الرسالة مؤكدا عدم وجود اي منطق لوقف اعمال الحفر الجارية في منطقة باب المغاربة.