الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع أوكرانيا يقييم امسية طلابية

نشر بتاريخ: 28/10/2012 ( آخر تحديث: 28/10/2012 الساعة: 17:47 )
بيت لحم - معا - بمناسبة عيد الأضحى المبارك أقام الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع أوكرانيا – وحدة كييف أمسية طلابية ابتهاجا واحتفالا بعيد الأضحى المبارك على شرف د. محمد الأسعد سفير دولة فلسطين لدى أوكرانيا و د. حسين غنام أمين سر حركة فتح – اقليم أوكرانيا.

وفي بداية الحفل رحب د. فراس الوهادين رئيس الاتحاد في كييف بسعادة السفير د. محمد الأسعد والحضور ووجه لهم التهاني بهذه المناسبة المباركة متمنيا أن يعيده المولى عز وجل على شعبنا الفلسطيني وقد تحقق حلمه بالاستقلال والعودة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، ثم أعطى الوهادين الكلمة لامين سر حركة فتح د. حسين غنام و الذي توجه الى الحضور بالتهنئة و الشكر للهيئة الادارية للاتحاد على الجهود التي يبذلونها في خدمة الطلبة الفلسطينيين.


ثم تحدث الشيخ حسام حلواني ممثل الادارة لدينية لمسلمي أوكرانيا مذكرا الطلبة بفضل هذا العيد والواجب الذي يقع على اكتافهم و دعاهم الى تقوى الله عزوجل والاعتصام بحبله سبحانه وتعالى والتعاون على البر والتقوى والاكثار من الطاعات، داعيا الله عزوجل ان يجمعنا جميعا في رحاب الاقصى الشريف و قد تحقق الحلم الفلسطيني بالدولة الفلسطينية المستقلة.

أما رئيس الاتحاد فراس الوهادين فقد قام بتقديم هدية رمزية باسم الاتحاد لسعادة السفير الاسعد و التي نالت اعجاب سعادته و من ثم كرم بعض الطلبة الخريجين بشهادة تقدير و خصوصا الخريج خالد غنام لما بذله من نشاط في خدمة الاتحاد.

وفي نهاية اللقاء أعطيت الكلمة للاسعد ليتوجه الى الطلبة الفلسطينيين معبرا عن اعتزازه وفخره بأبنائنا الطلبة الذين يشكلون رافدا أساسيا لكل مؤسسات الوطن كما أنهم يعتبرون اللبنة الأساسية في بناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف ، وركز الأسعد في كلمته على أهمية أن يكون الطالب الفلسطيني مثالا ونموذجا للطلبة الأجانب في أوكرانيا و ذكرهم بالرسالة الوطنية التي يحملونها فجميعهم سفراء لقضية فلسطين العادلة.

وتطرق الأسعد إلى الخطوات التي يبذلها الرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية للتوجه إلى الأمم المتحدة مشيرا إلى الضغوطات التي تتعرض لها القيادة لثنيها عن التوجه للأمم المتحدة.

واستعرض الأسعد أهم الانجازات التي حققتها الدبلوماسية الفلسطينية في أوكرانيا مدعومة بالدبلوماسية الشعبية على مدار العامين الأخيرين مشيرا للعلاقات التاريخية التي تربط بين الشعبين الصديقين ومثمنا الدور الايجابي لأوكرانيا في دعم فلسطين في المحافل الدولية.

وأعرب والفرحة التي تغمره بسماع أي انجاز فلسطيني في أوكرانيا مبديا استعداد السفارة الفلسطينية لمساندة ومؤازرة كل فلسطيني على هذه الأرض ليكون مفخرة لشعبه الفلسطيني وليسهم في إيصال الصوت الفلسطيني إلى كافة بقاع الأرض، وفي نهاية كلمته شكر الاسعد الهئية الادارية للاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع أوكرانيا – وحدة كييف مشيدا بجهودهم في خدمة ابناء الوطن في أوكرانيا و الدور الهام الذي يلعبه الطلبة في كل محافل قضيتنا الفلسطينية.