الإثنين: 24/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

أوساط أمنية إسرائيلية: أكثر من300 يهودي مرشحون لتنفيذ عمليات إرهاب ضد الفلسطينيين ومقدساتهم

نشر بتاريخ: 07/08/2005 ( آخر تحديث: 07/08/2005 الساعة: 01:20 )
بيت لحم - معا - نقل المكتب الاعلامي التابع لوزارة الداخلية الفلسطينية عن وسائل الإعلام الإسرائيلية أن مئات الجنود من أنصار اليمين المتطرف مستعدون لتنفيذ مجازر بحق المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة وداخل الخط الأخضر، كالمجزرة التي وقعت في حافلة استهدفت مواطنين من سكان "شفا عمرو"، ، والتي أسفرت عن استشهاد خمسة مواطنين وإصابة ستة عشر، ومقتل الجندي منفذ الهجوم.

وقالت الوزارة نقلا عن وسائل الاعلام الاسرائيلية في استطلاع نشرته امس "إن الجندي القاتل منفذ المجزرة هو واحد من مئات آخرين مثله مستعدين لتنفيذ عمليات كهذه، لوقف خطة الاخلاء من قطاع غزة، وأجزاء من شمال الضفة الغربية".

وذكرت وسائل الاعلام الاسرائيلية أن الاستطلاع سرياً جرى بناء على طلب محافل رسمية في حكومة آرائيل شارون، حيث أظهر ارتفاعًا "دراماتيكياً" في عدد المتطرفين اليهود المستعدين، بما فيهم الجنود، لأن يقوموا بأنفسهم بأعمال عنف، كي يوقفوا خطة الإخلاء، إذ يدور الحديث عن أرقام مذهلة ولا سيما في أوساط الجمهور الديني المتطرف.