الإثنين: 23/11/2020

سوريا تسعى لاعتقال رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري

نشر بتاريخ: 13/12/2012 ( آخر تحديث: 13/12/2012 الساعة: 04:48 )
القدس - معا - قالت الوكالة العربية السورية للانباء ان سوريا أصدرت مذكرات اعتقال ضد رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري وحليف سياسي مقرب له بسبب "جرائم إرهابية" تخص تمويل وتسليح المعارضين الذين يقاتلون الرئيس بشار الاسد.

وقالت الوكالة ان مذكرات الاعتقال ضد الحريري وعقاب صقر ولؤي مقداد أرسلت الى منظمة الشرطة الدولية (الانتربول). ولبنان منقسم بشدة بشأن الانتفاضة السورية.

ويعارض الحريري بشدة الرئيس بشار الأسد منذ اندلاع الانتفاضة السورية قبل 20 شهرا. وكانت حكومة الحريري قد اضطرت لتقديم استقالتها العام الماضي عندما انسحبت منها الاحزاب المؤيدة للاسد.

وتقول المعارضة في أحاديث خاصة ان بعض الساسة اللبنانيين بينهم صقر العضو بكتلة المستقبل التي يتزعمها الحريري والمقيم في تركيا منذ اشهر يقومون بتسهيل امداد معارضي الاسد بالاسلحة من الخارج.

ويقول صقر انه لا يقدم سوى المعونات الانسانية وانه جرى التلاعب بالمحادثات الهاتفية التي جرى التنصت عليها مع مقداد وبديا خلالها انهما يناقشان امدادات الاسلحة وبثتها قناة تلفزيون لبنانية قبل أسبوعين.

ونقلت سانا عن المحامي العام الأول محمد مروان اللوجي قوله "تم اخبار النيابة العامة (السورية) بعد التسجيلات التي كشفت تورط المذكورين في تقديم المال والسلاح للارهابيين في سورية ومقتل عدد من الارهابيين على الحدود السورية اللبنانية الذين دفع بهم الحريري وصقر."

وقال اللوجي ان التسجيلات أظهرت أيضا ان الحريري وصقر ومقداد ضالعون في إرسال مقاتلين لبنانيين الى سوريا من لبنان. وقتل 14 مسلحا لبنانيا وفلسطينيا داخل سوريا الاسبوع الماضي قرب الحدود اللبنانية.

وأضاف اللوجي "انه كان من واجب السلطات اللبنانية فور سماع التسجيلات رفع الحصانة عن النائبين المتورطين وتحويلهما الى القضاء اللبناني أو تسليمهما الى القضاء السوري بموجب الاتفاقات الموقعة بين الجانبين."

تأتي هذه التصريحات في نفس اليوم الذي استدعى فيه قاض لبناني ضابطين سوريين بينهما اللواء علي مملوك رئيس مكتب جهاز الامن الوطني السوري لحضور جلسة لمحكمة عسكرية في بيروت يوم 14 يناير كانون الثاني.

ووجهت للرجلين الى جانب وزير الاعلام اللبناني السابق ميشال سماحة في اغسطس آب الماضي اتهامات تتعلق بمؤامرة يقال انها كانت تستهدف إثارة العنف في لبنان.
"رويترز"