الإثنين: 24/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

عريقات يطالب اللجنة الدولية للصليب الاحمر النظر في قرارها اغلاق مكتبها في خان يونس ويحثها على العودة لمواصلة عملها

نشر بتاريخ: 08/08/2005 ( آخر تحديث: 08/08/2005 الساعة: 22:20 )
معا- طالب الدكتور صائب عريقات مسؤول ملف المفاوضات اللجنة الدولية للصليب الاحمر اعادة النظر بقرارها باغلاق مكتبها في خانيوس بشكل فوري .

وقال" ان شعبنا في قطاع غزة بحاجة ماسة لوجود المؤسسات الدولية والوكالة والامم المتحدة والصليب الاحمر ومؤسسات المجتمع المدني الاخرى ومؤسسات البنى التحتية الاجنبية مضيفا اننا سنبدأ بالاتصالات المباشرة مع الصليب الاحمر للعودة لمواصلة عمله مؤكداً ان ما جرى من اعتداء على مكتب الصليب الاحمر وعملية الاختطاف هي عملية مؤسفة جداً وان هذه الاعمال تضعنا في موقف حرج كشعب فلسطيني خاصة واننا امام استحقاق هام بعد ايام في اشارة الى الانسحاب من غزة ، موضحا ان حوادث الفلتان الامني والفوضى تعودان على شعبنا بالضرر الجسيم والكوارث والدمار مؤكداً ، انه سيتم اتخاذ اجراءات فعلية لوضع حد لتلك المظاهر الشاذة التي تدمر شعبنا مؤكدا انه سيتم بذل كل جهد لانهاء الفلتان الامني الحاصل ، وشدد على ضرورة ان يكرس كل فرد من افراد الشعب الفلسطيني سيادة القانون وابراز المظهر الحضاري قبل الحدث الهام والذي يفصلنا عنه ايام قليلة .

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر اعلنت بمدينة غزة اليوم عن إغلاق مكتبها بشكل كلي في مدينة خانيونس حتى اشعار آخر وتوقف برامجها اليومية عن العمل بما فيها زيارات الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال وتوقف طواقمها عن العمل بشكل جزئي في شمال القطاع بحيث يقتصر العمل على معالجة الحالات الإنسانية الحرجة وذلك على ضوء حالة التدهور الأمني الخطير الذي تشهده الأراضي الفلسطينية وخاصة في مدينة خانيونس بعد اختطاف اثنين من الغربيين العاملين في هيئة الأمم المتحدة من قبل مجموعة من المسلحين ، بالإضافة الى حوادث إطلاق النار بشكل مباشر تجاه مكتب الصليب الأحمر في مدينة خانيونس أمس حيث هاجم المكتب العشرات من المسلحين وقاموا بإطلاق الرصاص بشكل كثيف على المبنى ومن بداخلة من العاملين ، مما أدى إلى إصابة المبني بأربعة عشر طلقة ونجاة أحد موظفين المكتب بأعجوبة من الموت نتيجة الرصاص المنهمر على المكتب .