مؤسسة إيلياء تفتتح مركزها الإعلامي بمدينة القدس

نشر بتاريخ: 06/01/2013 ( آخر تحديث: 06/01/2013 الساعة: 12:50 )
القدس -معا - أفتتحت مؤسسة إيليا للشباب مركزها الإعلامي في مدينة القدس، من أجل تطوير قدراتها الأدارية والفنية ما ينعكس ايجاباً على مدينة القدس لتسليط الضوء على تاريخ المدينة وحاضرها، وفضح كافة الممارسات التي يقترفها الاحتلال الاسرائيلي بحقها، وتغطية النشاطات والفعاليات المختلفة لابراز المدينة المقدسة بشكل متميز يتناسب ومكانتها الدينية والتاريخية والسياسية.

جاء ذلك خلال مشاركة محافظ القدس عدنان الحسيني، ومدير مؤسسة ايلياء أحمد الصفدي، والناشط السياسي راسم عبيدات، والمربي احمد الرويضي، وحشد من ممثلي القوى والمؤسسات الوطنية، وجمع من اهالي ووجهاء مدينة القدس، والطلبة الجامعيين.

وفي كلمته أكد محافظ القدس المهندس عدنان الحسيني على أهمية الخدمات التي تقدمها مؤسسة ايليا للشباب فيما يتعلق بتسليط الضوء على ما تعانيه مدينة القدس باسواقها واسوارها ومقدساتها وسكانها، وشدد على ضرورة تكاثف الجهود من قبل الجميع من أجل تعزيز صمود المواطنين المقدسيين، كما وثمن الحسيني الدور الذي يلعبه مركز يبوس لتعزيز الحياة الثقافية داخل اسوار المدينة.وفي كلمته تطرق احمد الصفدي الى مسيرة المؤسسة منذ انطلاقتها عام 2005 مشيدا بالانجازات المتواضعة التي قدمتها المؤسسة رغم شح الامكانيات المتوفرة، وكثرة العراقيل التي يبتكرها الاحتلال الاسرائيلي أمام كافة المؤسسات المقدسية، وقدم شكره الى دائرة تنمية الشباب، ووحدة القدس، والصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي، لمساندتهم الدائمة لكافة فعاليات المؤسسة، وتوفير كافة المستلزمات التي من شانها ايصال رسالة المؤسسة وتسهيل مهماتها، وكشف الصفدي ان المركز الإعلامي ممول من الصندوق العربي للإنماء الإقتصادي والإجتماعي في دولة الكويت. بدوره شدد احمد رويضي على الدور الذي تلعبه مؤسسة ايليا في مدينة القدس، بعد اثباتها لحضورها وتطورها التدريجي في توثيق وتفعيل الفعاليات المقدسية المختلفة داخل اسوار المدينة.وفي كلمة القوى الوطنية أوضح راسم عبيدات اهمية التعاون ما بين المؤسسات المقدسية المختلفة من أجل مواجهة مشاريع التهويد والاسرلة التي تنتهجها الحكومات الاسرائيلية المتعاقبة.
وفي ختام مهرجان الافتتاح تم عرض فيلم عن أهم النشاطات والفعاليات التي نفذتها المؤسسات في مدينة القدس، والقت راوية الجيار مقاطع شعرية تفاعل معها الحضور بشكل كبير، كما وقدم الطفل نديم الصفدي كلمة تضامنية مع الاسيرين سامر العيساوي وايمن الشراونة.