السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

نقابة أطباء فلسطين تحذر من انتقال الأمراض والأوبئة من المستشفيات الإسرائيلية إلي فلسطين

نشر بتاريخ: 08/03/2007 ( آخر تحديث: 08/03/2007 الساعة: 19:42 )
غزة - معا- حذرت نقابة أطباء فلسطين من خطورة الوضع خوفاً من انتقال الفيروس الذي أصاب المرضي في المستشفيات الإسرائيلية إلى محافظات الوطن، وافتعال كارثة صحية وبيئة تهدد سلامة المواطنين الفلسطينيين.

وكانت وكالات الأخبار نقلت عن القناة الأولى للتلفزيون الإسرائيلي أمس، أن عشرات المرضى الإسرائيليين لقوا حتفهم في الآونة الأخيرة في المستشفيات الإسرائيلية وسط البلاد جراء مرض خطير وغير معروف بدا ينتشر في هذه المستشفيات.

وأفادت أن جرثومة خطيره لا تتأثر بالمضادات الحيوية تنتشر بين المرضى بصورة جنونية وان المئات من الإسرائيليين أصيبوا به، مؤكدا أن أكثر من ثلث المصابين لقوا حتفهم جراء ذلك.

كما طالبت نقابة أطباء فلسطين وزارة الصحة ضرورة التحرك والقيام بمسؤولياتها بسرعة تشكيل لجنة مختصة لمتابعة هذا الأمر، كما وناشدت نقابة أطباء فلسطين الأطباء بأخذ الحيطة والحذر والإبلاغ فوراً عن أية حالات مشتبه فيها.

وطالبت وزارة الصحة والحكومة الفلسطينية وقف تحويل المرضى الفلسطينيين للعلاج في المستشفيات الإسرائيلية فوراً، إلى أن يتم اكتشاف حقيقة هذا المرض الخطير والاطمئنان على سلامة مرضانا.

وناشدت نقابة أطباء فلسطين منظمة الصحة العالمية والهلال والصليب الأحمر ومجلس وزراء الصحة العرب وإتحاد الأطباء العرب، وكافة النقابات والمؤسسات الإنسانية العربية والدولية للعمل على كشف حقيقة هذا المرض وإرسال فرق طبية إلى الجانب الإسرائيلي لتقصي الحقائق حول مدى انتشاره داخل المستشفيات الإسرائيلية ومدى قدرته على الانتقال للأراضي الفلسطينية والدول المجاورة.