الأحد: 23/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

البرغوثي يحذر من خطورة سياسة هدم المنازل في منطقة "ج"

نشر بتاريخ: 26/01/2013 ( آخر تحديث: 26/01/2013 الساعة: 11:04 )
رام الله- معا - حذر النائب الدكتور مصطفى البرغوثي الامين العام لحركة المبادرة الوطنية الفلسطينية من خطورة سياسة هدم المنازل التي ينتهجها الاحتلال في منطقة "ج" .

وقال البرغوثي ان الاحتلال الاسرائيلي ينتهج سياسة تهجير وتطهير عرقي تستهدف الوجود الفلسطيني خاصة في المناطق المصنفة "ج" والتي تشكل ما نسبته 60% من اراضي الضفة الغربية وهي الاراضي التي يدعو العنصري "بنيت" الذي فاز باثني عشر مقعدا في الكنيست الى ضمها لاسرائيل.

واشار النائب مصطفى البرغوثي الى مخطط الاحتلال الرامي الى عزل منطقة "e1" عن سائر الاراضي المحتلة عبر شق شارع التفافي يعزل معظم المنطقة عن الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية.

واوضح البرغوثي ان اسرائيل تسابق الزمن لفرض واقع استيطاني في الاراضي الفلسطينية خاصة في الاغوار والقدس ومحيطها الامر الذي ينهي حل الدولتين ويتعذر معه اقامة دولة فلسطينية كاملة السيادة ومتواصلة جغرافيا وديمغرافيا.

واكد البرغوثي ان منظومة الفصل العنصري التي اخذت ابعادا خطيرة باتت تتهدد الوجود الفلسطيني وان اسوأ اشكالها تتمثل في هدم المنازل وتشريد شعبنا في ابشع صور العنصرية والتطرف.

ودعا البرغوثي الى تصعيد المقاومة الشعبية ومواجهة تلك المخططات الخطيرة وفرض المقاطعة والعقوبات على اسرائيل لردعها عن افعالها مشددا على انه بدون ذلك ستبقى ممعنة في جرائمها وعدوانها.