الإثنين: 24/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

مركز دراسات القدس ينظم ورشة عمل فنية لطلاب الفنون الجميلة في جامعة القدس

نشر بتاريخ: 17/03/2007 ( آخر تحديث: 18/03/2007 الساعة: 00:29 )
القدس-معا- نظم ولمدة أسبوعين في مقر مركز دراسات القدس التابع لجامعة القدس في البلدة القديمة ورشة عمل فنية بتمويل من الممثلية بمدينة رام الله شارك فيها طلاب قسم الفنون الجميلة في جامعة القدس والتي قدمها الفنان الدنماركي كرستيين سفيفدروب الحاصل على درجة الماجستير في فن النحت من أكاديمية رويال دينيش بشكل تطوعي.

وبدأ الطلاب بتحضير رؤى أولية للخروج بفكرة عمل فني يمثل الواقع الفلسطيني الحالي الذي نتج بعد الاحتلال الاسرائيلي ، حيث قام الطلاب بتحضير مجسمات صغيرة ليختاروا من بينها الفكرة التي سوف يقوموا بتجسيدها على شكل مجسم كبير .

وأفاد كرستيين سفيفدروب الفنان الذي قدم الورشة : " أن الفكرة جاءت من وحي الواقع الفلسطيني الذي يعيشه الطلاب وقال :"مهمتي أن أساعد مجموعة من طلاب الفنون الجميلة بجامعة القدس أن يجسدوا أفكارهم التي جاءت من واقعهم بتحضير مجسم كبير من الطين ".

وقد عمل الطلاب وبشكل متواصل للوصول إلى الشكل النهائي لمجسم هو عبارة عن كفة يد تعبر عن إسرائيل التي تقبض على الفلسطيني الإنسان بين أصابعها والتي عبرت لهم وهم يباشرون بتحضير المجسم عن جدار الفصل العنصري الذي يخنقهم وبداخل هذه اليد وضعوا العديد من الرموز التي قاموا بتحضيرها تعكس الواقع وشددوا على فكرة جدار الفصل العنصري وضعت اليد على خارطة تعبر عن فلسطين .

وأضافت إحدى الطالبات المشاركات في الورشة :" استفدت كثيرا مما قدمه لنا الفنان الدينماركي حول الفن الحديث وفن النحت وحاولنا ان نطبق ما تعلمناه خلال المجسم الذي قمنا بتحضيره من وحي واقعنا الفلسطيني لان الفن التشكيلي هو من الفنون التي لها تعبير قوي لإظهار أو تسليط الضوء على فكرة معينة فليس من الضروري أن تكون الفكرة مباشرة لتظهر قوتها لا بل تكمن قوتها بما تحمله من معاني فالنتيجة التي خرجت للضوء أثرت بنا كثيرا ".

يذكر أن المجسم يزن حوالي 350 كيلوغراما من طين ومعدن وسوف يعرض هذا المجسم في العديد من الأماكن ومن ثم سينقل إلى جامعة القدس أبو ديس .