السبت: 22/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

خلال ورشة عمل للملتقى المدني: المشاركات يطالبن بتمديد الكهرباء والماء لريف غرب دورا جنوب الخليل

نشر بتاريخ: 24/03/2007 ( آخر تحديث: 24/03/2007 الساعة: 18:23 )
الخليل - معا - طالبت مجموعة من النساء، الجهات المسؤولة بتوفير الكهرباء والماء لبعض القرى الواقعة في ريف غرب دورا، جنوب مدينة الخليل، جنوب الضفة.

جاء ذلك خلال التدريب الذي نظمته مؤسسة الملتقى المدني، اليوم السبت، بالتنسيق مع مديرية الحكم المحلي بالخليل، ومجلس خدمات ريف دورا حول "التعبئة والتاثير والتشبيك" في قاعة مجلس الخدمات المشترك.

شارك في الورشة اكثر من عشرين سيدة من مختلف المؤسسات، شملت جمعية سيدات الصرة، جمعية دورا للتصنيع الزراعي، الجمعية الزراعية- دورا، نادي نسوي البرج، اتحاد لجان المراة الفلسطينية، مركز المراة، المجالس القروية في خربة سلامة، بيت الروش التحتا، افقيقيس، كرزا، نادي نسوي البرج، مركز المراة الثقافي، وادار التدريب راجي عودة منسق محافظات الجنوب والوسطى لمؤسسة الملتقى المدني.

واشار عودة ان الورشة تهدف الى التعرف على مفهوم التعبئة والتاثير والتشبيك والية واشكال تطبيق هذه المفاهيم، بالاضافة الى توضيح المبادىء القانونية وعلاقة حقوق الانسان واستراتيجيات التعبئة والتاثير، كما يهدف التدريب الى الية التخطيط لحملات التعبئة والتاثير ومن ضمنها اسس ومهارات التعبئة والتاثير والية التخطيط وطرق الوصول لصناع القرار.

واشارت الاعضاء ان عليهن القيام بالتعبئة والتاثير من واقع مراكزهم من اجل العمل على تطور المناطق التي يمثلنها، وذلك من خلال العمل على ايجاد قوانين ديمقراطية او تعديل قوانين وخاصة تلك التي تهم المراة والتي تعنى بتمثيل المراة سياسيا.

واستعرضت النساء حاجات المجتمعات المحلية التي يمثلنها، واشرن الى ضرورة تمتين العلاقة مع المجتمع المحلي والمؤسسات المحلية والمشاركة في الانشطة المختلفة، والعمل بشفافية ووضوح امام القاعدة من اجل انجاح مسيرة المراة، اضافة الى مناقشة اهم المشاكل التي تواجه المراة في تلك المناطق والتي تتمثل في العشائرية والعادات والتقاليد وعدم سماع صوتها، بالاضافة الى عدم توفر البنية التحتية مثل عدم توفر الكهرباء في قرية سكة والماء في العديد من قرى دورا والتي تشكل معاناة كبيرة للمواطنين.

وابرزت النساء المشاركات، العقبات التي تواجه عمل الهيئات المحلية والنساء بشكل خاص حيث يشكل الاحتلال العقبة الاولى، بالاضافة الى الحصار الاقتصادي الذي اثر على الاوضاع الاقتصادية للمواطنين، وبالتالي اثر على عمل واداء الهيئات المحلية، وبعض القوانين وتوزيع الصلاحيات في الهرم السياسي وغياب سيادة القانون وفصل السلطات.

وتأتي هذه الورشة ضمن سلسلة من الورش والتدريبات التي تستهدف من رفع قدررات النساء المهتمات والراغبات بالترشح للمرحلة الخامسة من انتخابات الهيئات المحلية.