الجمعة: 19/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

سلفيت: مزارعون يعربون عن رفضهم لتحكم الاحتلال في أراضيهم خلف الجدار

نشر بتاريخ: 25/03/2013 ( آخر تحديث: 25/03/2013 الساعة: 12:04 )
سلفيت- معا- اعرب مزارعون فلسطينيون تقع اراضيهم خلف الجدار في سلفيت عن استيائهم واستنكارهم في تحكم الاحتلال باوقات الدخول والخروج من اراضيهم خلف الجدار للعناية بها وحراثتها .

ويرفض المزارعون ويعترضون على تحديد اوقات معينة للدخول والخروج لحقولهم من الزيتون من قبل سلطات الاحتلال، حيث كانوا قبل بناء الجدار يدخلون ويخرجون متى شاءوا للعناية بأراضيهم التي زاد خرابها بعد بناء الجدار وصارت مهملة .

ويؤكد المزارع احمد حسن ان احدى زيتوناته خلف الجدار كانت قبل بناءه يجني منها قرابة اربع اكياس أما بعد بناءه بالكاد يجني منها عدة كيلوات .

وفي السياق أكد المزارعون واصحاب الثروة الحيوانية ان الجدار تسبب في انحسار كبير في مناطق الرعي جراء مصادرة اراضي الرعي الواسعة خلف الجدار، وان مناطق الرعي الباقية لا تكفي للحد الادنى لرعي ماشيتهم.

بدورهم اعرب اصحاب الثروة الحيوانية عن سخطهم واستهجانهم للمضايقات التي يتعرضون لها من قبل قلة قليلة لا هم لها سوى التنكيد والتنغيص عليهم؛ من اصحاب النفوس المريضة؛ حيث يؤكد المزارعون ان دعم قطاعي الثروة الزارعية والحيوانية تعزز صمود الانسان الفلسطيني فوق ارضه.

ويشار الى ان بلدية سلفيت قد وضعت ضمن خطتها الاستراتيجية دعم قطاع الثروة الحيوانية في المدينة والذي يعاني من انحسار وصعوبات جمة.