الثلاثاء: 16/08/2022

قوات الاحتلال تعتدي على صحافيين في القدس

نشر بتاريخ: 03/04/2013 ( آخر تحديث: 03/04/2013 الساعة: 22:19 )
القدس - معا - اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي مساء امس الثلاثاء، على ستة صحفين ومسعف فلسطيني خلال الاشتباكات التي دارت بين الشبان وقوات الاحتلال عند باب العامود في مدينة القدس عقب الاعتصام الشعبي الذي نظم بعد استشهاد الاسير ميسره ابو حمدية.

واعتبر الصحفيون هذا الامر استهدافا اسرائيليا اخر للصحفيين الفلسطينين في محاولة منها لاسكات صوتهم.

واوضح سعيد القاق المصور الصحفي المقدسي، بأنه خلال الاحداث التي تمت امس، كان هناك اعتداء على الصحافيين بشكل ممنهج ومقصود، مضيفا بانه اثناء التقاطه لصورة قامت قوات الاحتلال بالاعتداء عليه، وضربه ضربا مبرحا.

وقال احمد الرويضي مستشار ديوان الرئاسة لشؤون القدس، بان هذه ليست المرة الاولى التي يتم فيها الاعتداء على صحافيين او مسعفين، والقدس تعاني دائما من المساس بحياة الاعلاميين والمسعفيين والمواطنيين المتواجدين داخل المدينة.

واضاف سعيد القاق مصور صحفي مقدسي، بانه لم يتردد للحظة في اكمال مسيرته، لانه بدأ منذ خمسة سنوات وهو ينقل معاناة مدينة القدس، وعدسته تروي حكايا المدينة، ولا احد ينكر الاعتداءات الممنهجة ضدهم.