الجمعة: 14/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

المانيا تعيد تأهيل سينما القدس: معونة المانية لمؤسسة يبوس للانتاج الفني

نشر بتاريخ: 03/04/2007 ( آخر تحديث: 03/04/2007 الساعة: 23:29 )
القدس- معا- وقع يورغ راناو، ممثل جمهورية المانيا الاتحادية لدى السلطة الفلسطينية ، والسيدة رانيا الياس خوري، مديرة مؤسسة يبوس للانتاج الفني بالقدس، وبحضور داليا حبش، عضو مجلس امناء المؤسسة، اتفاقية تقديم معونة مالية لمشروع اعادة تأهيل المبنى التاريخي لسينما القدس، والذي سيصبح مقرا رئيسيا لمؤسسة يبوس.

وستقوم المانيا بتمويل تأهيل البناء الخارجي للمبنى التاريخي لسينما القدس، الواقع في شارع الزهراء في القدس الشرقية، بمبلغ 44.000 يورو، وتقدم هذه المخصصات المالية في اطار برنامج الحكومة الالمانية للحفاظ على التراث، حيث ان المانيا تسعى بذلك الى المساهمة في الحفاظ على التراث التاريخي والثقافي للفلسطينيين.

وقال ممثل جمهورية المانيا، "هناك بعد ثقافي واضح للنشاط الالماني في الاراضي الفلسطينية، اننا لا ندعم الشاب الفلسطينيين من خلال المدارس الالمانية، كمدرسة تليتا قومي وكلية شميدت والمؤسسة الالمانية للتبادل الاكاديمي فحسب، انما نرافق بشكل حثيث التطورات الثقافية في الاراضي الفلسطينية من خلال معهد غوته وبرنامج الحفاظ على التراث".

ومن الجدير بالذكر ان برنامج الخفاظ على التراث الخاص بالحكومة الالمانية يهدف الى حماية التراث الثقافي والوعي التاريخي والثقافي للشعوب، ويسعى للمساهمة في ابراز الموروث التاريخي والقيم الحضارية والحفاظ عليها.

ويكون اختيار المشاريع التي تحظى بالدعم مره كل سنة ويبلغ متوسط نطاق المساعدة من 10-30 الف يورو.