الثلاثاء: 21/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

إعتداء بوليسي وحشي على احد حراس الاقصى واصابته بجروح متوسطة

نشر بتاريخ: 09/04/2007 ( آخر تحديث: 09/04/2007 الساعة: 10:38 )
القدس- معا- اصيب صباح اليوم المواطن محمود الخطيب احد حراس المسجد الاقصى بجروح ورضوض متوسطة اثر تعرضه لاعتداء وحشي من قبل عشرات من افراد الشرطة الاسرائيلية خلال مزاولة عمله.

ويفيد مراسلنا في القدس ان مشادة كلامية سبقت الاعتداء على الحارس المذكور تطورت الى عراك بالأيدي, شارك فيه نحو 30 شرطياً انهالوا بالضرب عليه ومزقوا ملابسه قبل ان يقوموا باقتياده الى مركز للشرطة في ساحة " حائط البراق" حيث وجهت له هناك تهمة "مهاجمة افراد شرطة ومنعهم من مزاولة عملهم".

وكان حارس آخر من حراس المسجد الاقصى تعرض امس لاعتداء من قبل مستوطنين قرب المكتبة الاسلامية في باحات المسجد خلال جولة استفزازية نظموها بحماية قوات من الشرطة.

ويشير مراسلنا الى ان تصعيداً اسرائيليا سجل في الآونة الاخيرة فيما يتعلق ببرنامج السياحة الاجنبية للمسجد الاقصى سواء فيما يتعلق بالاعتداء على حراس الاقصى وسدنته, او السماح باعداد متزايدة من المتطرفين اليهود للتجوال في باحات المسجد كما حدث امس.

في حين ارتفع عدد الحراس الذين تمنعهم الشرطة من الالتحاق بوظائفهم وأعمالهم في حراسة الاقصى لأكثر من 25 حارساً وسادنا, وحظرت عليهم الوصول الى منطقة المسجد لمدة تصل لـ6 اشهر, بعضهم مضى على اوامر منعه اكثر من عامين.