الخميس: 18/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

رئيس الوزراء يعلن أسماء رؤساء الفرق الثمانية المفوضة بإدارة عمليات الجرد والاستلام في المناطق المخلاة

نشر بتاريخ: 17/08/2005 ( آخر تحديث: 17/08/2005 الساعة: 23:02 )
غزة - معا - أعلن أحمد قريع عن تشكيل ( 8 ) فرق من مختلف الوزارات في ( 8 ) مناطق ستتولى متابعة مجريات عملية الاستلام وحصر كل ما هو موجود في المستوطنات وقد تم تكليف ( 8 ) وزراء بصلاحيات مطلقة على أن يكون الوزير هو المرجعية الوحيدة لفريقه في المجالين الأمني والمدني.

كما أكد رئيس الوزراء على ضرورة مشاركة أعضاء من البنك الدولي أو مندوب من قبل السيد/ ولفنسون مبعوث اللجنة الرباعية، إضافة إلى مشاركة مندوب من القطاع الخاص ومن لجنة المساندة والحماية الشعبية إضافة إلى مندوبين عن أي من الفصائل والقوى الوطنية والإسلامية للوصول إلى الشفافية الكاملة أمام العالم وليعرف المواطن الفلسطيني كل ما يجري بوضوح كامل. جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء برئاسة دولة رئيس مجلس الوزراء أحمد قريع في مقر رئاسة مجلس الوزراء - غزة.

الانتخابات المحلية والتشريعية:

أكد قريع على أن مجلس الوزراء حدد التاريخ الرسمي للانتخابات المحلية في دورتها الثالثة وهو 29 / سبتمبر / 2005 لـ ( 105 ) مجالس وهيئات محلية على أن يتم فتح باب الترشح في 20 / آب / 2005 وأن ينتهي بعد ( 10 ) أيام ثم تبدأ الحملات الدعائية حسب النظام.

من جانب آخر أكد رئيس الوزراء على توقيع السيد الرئيس لقانون التعديلات على الانتخابات التشريعية والتي ستعقد في 21 / يناير / 2006، وبذلك تكون السلطة الوطنية الفلسطينية قد أكملت كل متطلبات العمل الديمقراطي وإتاحة المجال للجميع للمشاركة في القرار من خلال صناديق الاقتراع.

كما أكد المجلس على وزير المالية لتأمين المبالغ اللازمة لإجراء الانتخابات وعلى ديوان الفتوى والتشريع بنشر القانون المعدل في عدد خاص في الجريدة الرسمية خلال أيام.

إدانة خطف الصحافي الفرنسي:

عبر السيد أحمد قريع رئيس الوزراء عن إدانته واستنكاره الشديدين لعملية خطف الصحافي الفرنسي مؤكدا على أن أعداء الشعب الفلسطيني هم من قاموا بهذا العمل الجبان وأن الأجهزة الأمنية في حالة استنفار كامل للوصول للخاطفين ومعاقبتهم وإخلاء سبيل الصحفي.

وقد أشاد السيد رئيس الوزراء بالعلاقة الحميمة التي تربط الشعبين الفلسطيني والفرنسي مؤكدا للرئيس الفرنسي الذي نقدره ونحترمه بأن هذه العملية ليست موجهة ضد فرنسا بل نحن نوجه إلى الصديقة فرنسا كل الشكر والامتنان على مواقفها المساندة للقضية و للشعب الفلسطيني.

إزالة التعديات على الأراضي الحكومية:

أكد السيد رئيس الوزراء أنه تم هدم البيوت التي أقيمت على أراضى حكومية، وشدد على أن عملية الإزالة مستمرة سواء كان الاعتداء على أرض بني عليها أو على شقة تم الاستيلاء عليها وأن هذه العملية مستمرة ولن تتوقف حتى تعود الممتلكات العامة و المال العام جميعه لمصلحة الشعب الفلسطيني.

انطلاق حملة نظافة مدينة غزة برعاية رئيس الوزراء:

أكد السيد أبو علاء من خلال مشاركته بانطلاق حملة تنظيف مدينة غزة والتي بدأت بالأمس من أمام المجلس التشريعي، على أن هذه هي الصورة الحضارية لشعبنا وأننا نريد أن نرى مدننا نظيفة، فالشعب الفلسطيني الذي ناضل وصمد أمام الاحتلال الإسرائيلي يستحق هذه الصورة الحضارية.

إشادة للوزراء:

أشاد رئيس مجلس الوزراء بالسادة الوزراء على وحدة خطابهم الإعلامي حول موضوع الانسحاب الإسرائيلي من أرضنا الفلسطينية، وأن ذلك يعتبر إنجازاً مهماً من شأنه أن ينعكس بشكل إيجابي على الشارع الفلسطيني.

عملية الانسحاب:

اعتبر السيد رئيس الوزراء أن تصريحات المسئولين الإسرائيليين الداعية إلى الاحتفاظ بالكتل الاستيطانية الست في الضفة الغربية والقدس مجرد كلام حيث أن القضية الفلسطينية تستند إلى قرارات الشرعية الدولية والقاضية بإقامة دولة فلسطينية على حدود ( 1967 ) قابلة للعيش وعاصمتها القدس الشريف، مؤكداً على أن القدس والضفة الغربية هما الهدف الأساسي بعد استكمال الانسحاب الإسرائيلي، ومن هنا تتجه أنظارنا كلها فلسطينيون من غزة والشتات والضفة نحو استكمال حقوقنا الوطنية في تحرير القدس وكامل الأرض الفلسطينية المحتلة.

ونوه السيد " أبو علاء" إلى وجود مهمتين أساسيتين بعد الانسحاب وهما:
- الثبات على الموقف واستكمال المشروع الوطني بتحرير الضفة الغربية والقدس وإقامة دولتنا المستقلة وتحرير أسرانا وعودة اللاجئين.
- عملية بناء جدية وحقيقية يلمسها المواطن الفلسطيني من خلال محاربة الفساد بالقانون.

تشكيل فرق الاستلام والتسلم:

أكد السيد "أبو علاء" على أنه شكل ( 8 ) فرق للاستلام موزعين جغرافياً على النحو الآتي:
- فريق لمستوطنات شمال الضفة الغربية ( غانيم، جاديم، سانور، حومش ) برئاسة الوزير يحيى يخلف وزير الثقافة و الوزير وليد عبد ربه وزير الزراعة.
- فريق لمنطقة بيت حانون ( إيريز ) الصناعية والمعبر برئاسة الوزير مازن سنقرط وزير الاقتصاد والوزير زياد البندك وزير السياحة.
- فريق لمنطقة شمال قطاع غزة ( شيكما، دوغيت، إيلي سيناي، نتسانيت ) برئاسة الوزير سفيان أبو زايدة وزير شؤون الأسرى.
- فريق لمنطقة غزة والوسطى ( نتساريم، كفارداروم ) برئاسة الوزير سعد الدين خرما وزير المواصلات.
- فريق لمنطقة خان يونس ( أ ): شمال خـان يونس ( حازاني، قطيف، جاني تال ) برئاسـة الوزير د. محمد اشتيه وزير الإسكان والأشغال العامة.
- فريق لمنطقة خان يونس ( ب ): جنوب خان يونس ( نفيه ديكاليم، كاديد، جان أور، بني عتسمونا ) برئاسة الوزير صخر بسيسو وزير الشباب والرياضة ووزيرة الدولة زهيرة كمال.
- فريق لمنطقة رفح ( أ ): مستوطنات جنوب منطقة رفح ( موراغ، رفيح يام، بيت سديه ) برئاسة الوزير د. ذهني الوحيدي وزير الصحة.
- فريق لمنطقة رفح ( ب ): معبر رفح الحدودي والدهينية برئاسة الوزير صبري صيدم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

قرارات مجلس الوزراء:

§ - أقر مجلس الوزراء محضر اللجنة الفلسطينية - الأردنية المشتركة.

§ - موعد بدء العام الدراسي:
- أكد مجلس الوزراء على أن العام الدراسي سيبدأ في موعده المحدد بدون أي تأجيل في كل المناطق الفلسطينية.أقر مجلس الوزراء محضر اجتماع اللجنة الفلسطينية - الأردنية المشتركة.

§ - ربط منطقة المواصي بشبكة الكهرباء:
- وافق مجلس الوزراء على ربط منطقة المواصي بشبكة التيار الكهربائي وتوفير الأموال اللازمة لذلك.

§ - صيانة وتوسعة شارع دير مارسابا وشارع قصر هشام:
- صادق مجلس الوزراء على تأهيل وصيانة وتوسعة شارع دير مارسابا وشارع قصر هشام على أن تتابع وزارة الأشغال العامة والإسكان القضايا الفنية والإدارية المتعلقة بالمشروعين.

§ - تأثيث مبنى بلدية النصيرات:

- الموافقة على تأثيث مبنى بلدية النصيرات بقيمة ( 20 ) ألف دولار.

§ - المصادقة على تشكيل هيئة الحج والعمرة في فلسطين:
- صادق مجلس الوزراء على تعديل المقترح الخاص بتشكيل هيئة الحج والعمرة في فلسطين، وإحالته لديوان الفتوى لإعادة صياغته.

§ - الهيئة الوطنية للدفاع عن الأراضي:
-الموافقة على صرف مبلغ ( 150 ) ألف شيكل للهيئة الوطنية للدفاع عن الأراضي ومقاومة الاستيطان.