ورشة عمل في القرية السياحية تناقش المشروع الياباني في اريحا والاغوار

نشر بتاريخ: 18/08/2005 ( آخر تحديث: 18/08/2005 الساعة: 18:50 )
اريحا-معاً - ناقشت ورشة العمل التي عقدت في القرية السياحية في أريحا المشروع الياباني التنموي لمحافظة أريحا والأغوار وسبل انجاحه

وحث مسؤول ملف المفاوضات في مظمة التحرير الفلسطينية على المشاركة الجماعية والعمل ضمن الفريق الواحد والاستفادة من كل التخصصات والصلاحيات في هذا المشروع من اجل انجاحه داعيا الى الابتعاد عن كل المظاهر السلبية التي تؤدي الى الفشل .

وشكر عريقات الحكومة اليابانية على هذا الدعم للشعب الفلسطيني معربا عن امله بان تكون المحطة الثانية من خطة الدعم الياباني لمدينة خانيونس مشيرا الى ما يحدث في غزة من انسحاب معتبرا ذلك بداية انهيار الاستيطان .

واشار رئيس البلدية حسن صالح الى اهمية تنفيذ هذا المشروع لما يخلقه من انتعاش سياحي يجذب ملايين السياح الى فلسطين مشيدا بخطوة الحكم المحلي بتوحيد الهيئات المحلية معلنا تاييده لهذه الفكرة وتطبيقها من اجل التفاعل والاستمرار ، وطلب صالح عدم تجزئة اي برنامج تنموي حتى يحقق النتائج المرجوة .
ناروسي تكاشي

من جهته شدد ممثل جايكا في فلسطين ناروسي تاكاشي على العمل ضمن فريق واحد في هذا المشروع مجددا دعم بلاده للشعب الفلسطيني حتى تحقيق طموحه بالحرية والعدالة ، وقال تاكاشي ان موعد 17 اب مهما للشعب الفلسطيني وللشعب الياباني مشيرا الى التجربة اليابانية في هذا السياق بعد ان خسرت اليابان امام الولايات المتحدة لكنها تغلبت على هذه الخسارة بتطوير اقتصاده الوطني للوقوف امام امريكا .

واشار حسين الاعرج وكيل وزارة الحكم المحلي الى عملية الدمج بين التجمعات السكانية لتصبح قادرة على البقاء وتقديم خدمات افضل ، موضحا ان سبب اختيار تنفيذ هذا المشروع في محافظة اريحا والاغوار لان هناك عناصر تهيء النجاح لهذا المشروع منها توفر الطاقة والمياه والاراضي المفتوحة والخالية من الابنية ، وقال الاعرج ان هذا المشروع يخرج الفكر المحلي الى واقع عملي ونموذج يطبق في الوطن .

وتم خلال الورشة عرض دراسة المشروع الياباني حيث تضمنت الادوات التي تستخدمها جايكا والمساعدة الفنية التي تقدمها وتم شرح العلاقة بين جايكا والحكومة وطريقة اخذ المنح الداخلية والخارجية وعليه اقامة العديد من المشاريع .