الوزير ابو لبدة : من غير المعقول ان تبقى اسر الشهداء والجرحى حالات اجتماعية

نشر بتاريخ: 27/05/2005 ( آخر تحديث: 27/05/2005 الساعة: 17:33 )
بيت لحم - وزير العمل والشؤون الاجتماعية حسن ابو لبدة وعد عند تسلمه مهام منصبه في الحكومة بان يجري تعديلات ويتعامل بشفافية عالية واليوم عدنا وسألناه عن هذه الوعود فقال لقد قمت بفصل دائرة شؤون الشهداء والجرحى عن وزارة الشؤون الاجتماعية لانه من غير المعقول ان نتعامل معهم كحالات اجتماعية مثل الحالات الاخرى في المجتمع فهؤلاء يجب تميزهم عن الاخرين .
وعندما سأله مراسلنا عن الجهة المسؤولة عن اسر الشهداء والجرح اكد ابو لبدة ان انتصار الوزير هي المسؤولة عن متابعة هذا الملف .
وفيما يتعلق بالبطالة اكد ابو لبدة ان هناك اكثر من اربعمائة الف عاطل عن العمل في حين ان الامكانيات المتوفرة تغطي خمسة عشر الف حالة وسنعمل على زيادتها بداية شهر حزيران لتصل الى اربعين الف .